التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

توقعات برج الأسد اليوم الخميس 4/2/2016 حظك اليوم برج الأسد 4 فبراير 2016 فى الحب والعمل والحياة

توقعات برج الأسد اليوم الخميس 4/2/2016 حظك اليوم برج الأسد 4 فبراير 2016 فى الحب والعمل والحياة

برج الأسد Leo Horoscope آخر توقعات حظك اليوم لجميع الأبراج الفلكية اليوم الخميس 4 فبراير/شباط 2016 ومعرفة ما يُخفيه لك برج الأسد مهنياً وعاطفياً وصحياً وذلك من خلال موقع «المصطبة» بالتعاون مع قسم ابراج اليوم بمجلة «جحا» الثقافية والترفيهية، حيث سنقوم بنشر التوقعات اليومية لأصحاب برج الأسد للعازبين والعازبات والمتزوجين والمتزوجات والمُرتبطين.


برج الأسد (23/7 – 22/8)

  • الكوكب: الشمس
  • أرقام الحظ: 14 ، 13 ، 32 ، 41 ، 50
  • الأحجار: الياقوت ، العنبر
  • البرج: نارى
  • يتوافق مع: القوس ، الحمل ، الدلو
  • الأعمال الملائمة: مدراء ، مهندسين معماريين ، مخترعين ، مدرسين ، رياضيين
  • إيجابيات برج الأسد: كريم ، دافئ القلب ، مبدع ، حماسى ، واسع العقل ، وفى محب
  • سلبيات برج الأسد: يحب المفاخرة والغطرسة ، متسلط ، يتدخل بشؤون الغير ، متشدد وغير صبور

  • أفضل الفترات العاطفية فى عام 2016 لأصحاب برج الأسد

    الفترة الأفضل من 12 يوليو إلى 5 أغسطس. حيث يتواجد الزهرة في برجك، وهو يرمز إلى جاذبية وسحر كبير تمارسهما، فتبدو النجم الأكثر تألقاً وتميزاً ولكن رغباتك لا يمكن إشباعها.

    الفترة الثانية في الأهمية من 5 إلى 30 أبريل. حيث يتواجد الزهرة في برج الحمل مما يحفز الغرام انطلاقاً من الثقافة عند الشريكين، وقد تميل لحب شخص أجنبي أو مغترب أو في بلد آخر أو يمارس تعليماً عالياً بالمقارنة معك.

    أما الفترة الثالثة من 18 أكتوبر إلى 12 نوفمبر. حيث يتواجد الزهرة في برج القوس، الأمر الذي يجعل العلاقات الرومنسية متألقة للغاية، يسود جو من الحب الملتزم، تحرض الحبيب حينها على الارتباط الجدي معك.


    حظك اليوم برج الأسد الخميس 4-2-2016

    مهنياً: لا تخش التعبير عن رأيك جهاراً إذا كنت مقتنعاً به، حتى لو كان سيكلفك غالياً، السكوت عما تعتبره حقاً لك لا يجوز في هذه الحالة.
    عاطفياً: عليك اليوم قبل الغد مصارحة الشريك بما تفكر فيه، الصراحة تعبّد الطريق أمامك نحو خطوات مستقبلية.
    صحياً: الحساسية التي تصيبك سنوياً في هذه الأيام لن تكون قوية بسبب قوة مناعتك.

    قد تجد نفسك في مواقف حرجة وتشعر في هذه الأثناء بالضعف. طاقتك تتزايد بالتأكيد لكن بشكل عشوائي غير متناغم وغير فعَّال. توخى الحذر اذا أردت أن تحرز تقدمًا على حساب الآخرين، فذلك التصرف قد يخلق العديد من المنافسين والمعارضين، ولن يجلب لك هذا إلا المتاعب. في حين أن تأخر مساعيك بعض الشيء وانتهاج نمط معيشة هادئة، سيجعلك تتجاوز ذلك التأثير السلبي دون فوضى.

    ربما تغير تفكيرك اليوم بسبب إطلاعك على بعض المعلومات الجديدة ولكن بتواصلك مع الأصدقاء ومناقشتهم في تلك المعلومات قد تتغير الصورة أمامك تماما. تمهل وكن صبورا حتى تتأكد من معلوماتك وتعرضها على الآخرين قبل اتخاذ أي قرار تندم عليه فيما بعد.

    التعليقات