بان كي مون .. أمين عام القلق

أحمد صلاح
شخصيات وأحداث
26 مارس 20191100 مشاهدة
بان كي مون .. أمين عام القلق

بان كي مون هو أحد أشهر الدبلوماسين في العالم حيث أنه شغل منصب الأمين العام للأمم المتحدة لمدة عشر سنوات شهد العالم خلالها الكثير من الأحداث المؤثرة.

بان كي مون

بان كي مون من مواليد الثالث عشر من يونيو عام 1944 بمقاطعة أومسيونك في كوريا الجنوبية، وينتمي لعائلة تعمل بالزراعة، ويدين بالمسيحية، وقد حصل على شهادة العلوم السياسية والعلاقات الدولية من جامعة سيول الوطنية في عام 1970، كما حصل بان كي مون على الماجستير في الإدارة العامة من جامعة هارفرد بالولايات المتحدة الأمريكية في عام 1985 ويجيد بجانب اللغة الكورية الإنجليزية والفرنسية.

وقد شغل بان كي مون منصب وزير خارجية كوريا الجنوبية، كما شغل منصب الأمين العام للأمم المتحدة في يناير عام 2007 ليكون الأمين العام الثامن للمنظمة الدولية، وعرف عنه في العمل التزامه بالبيروقراطية الوظيفية والتدقيق في التفاصيل الغيرة على حساب القضايا المهمة.

حياته السياسية

كانت بداية بان كي مون الدبلوماسية عندما انضم لبعثة كوريا الجنوبية في نيودلهي، كما تولى منصب السكرتير الأول في بعثة كوريا الجنوبية في الولايات المتحدة، ثم شغل منصب مدير قسم الأمم المتحدة في بعثة بلاده بنيويورك، وقد أسندت إليه العديد من المهام الدبلوماسية في سفارة كوريا الجنوبية في واشنطن، كما أنه كان المدير العام للشؤون الأمريكية بوزارة الخارجية الكورية الجنوبية.

وتولى بان كي مون مهام رئيس جهاز معاوني رئيس الجمعية العامة في عام 2001 خلال تولي كوريا الجنوبية رئاسة الدورة السادسة والخمسين للجمعية العامة للأمم المتحدة، وتولى منصب وزير خارجية كوريا الجنوبية في عام 2004 وكان له دور محوري في العمل الدبلوماسي الخاص بمعالجة ملف كوريا الشمالية النووي، حيث أن بان كي مون يتمتع بخبرة دبلوماسية كبيرة في العلاقات بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية، وقد سبق له أن شغل منصب نائب رئيس المفوضية الجنوبية الشمالية المشتركة للضبط النووي.

ومن المناصب التي شغلها بان كي مون منصب نائب وزير الخارجية لشؤون التخطيط السياسي والمنظمات الدولية في عام 1995، كما شغل بان كي مون منصب المستشار الرئاسي لشؤون الأمن الوطني، كما شغل منصب سفير كوريا الشمالية في النمسا في عام 1999، كما تم انتخاب بان كي مون كرئيس للمفوضية الخاصة بإعداد معاهدة الحظر التام على التجارب النووية.

أمين عام القلق

على مدار العشر سنوات التي شغل فيها بان كي مون منصب الأمين العام للأمم المتحدة، اشتهر بأنه أمين عام القلق نظرًا لأنه كان دائمًا يعرب عن قلقه تجاه أي حدث في العالم، وكان الناس حول العالم يتوقعون رد فعله تجاه أي حدث قبل أن يعرب عنه، حيث أن بان كي مون يقوم بالإعراب عن قلقه بشكل تلقائي تجاه ما يحدث ولم يتعدى قلقه إلى إجراء أي فعل إيجابي تجاه الأحداث المختلفة في العالم، وهو الأمر الذي كان مثار سخرية من معظم سكان الأرض.