اليوم العالمي للأغذية والاحتفال به

14 نوفمبر 2019895 مشاهدة
اليوم العالمي للأغذية والاحتفال به

اليوم العالمي للأغذية والاحتفال به، تحتفل الأمم المتحدة كل عام، وعبر منظمة الأغذية والزراعة “الفاو” باليوم العالمي للأغذية، وذلك بهدف التذكير بمعاناة الفقراء حول العالم.

اليوم العالمي للأغذية

  • يحتفل العالم بمناسبة اليوم العالمي للأغذية وذلك في السادس عشر من أكتوبر، من كل عام، وذلك من خلال منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة “الفاو”، وتم إطلاق هذا اليوم، بهدف تذكير الأغنياء في العالم، وكذلك الحكومات المختلفة بما يعانيه الفقراء حول العالم من جوع شديد، ونقص كبير في كميات الغذاء اللازمة لهم، وهو الأمر الذي يتسبب لهم في كثير من الأمراض، ويقود للوفاة في نهاية الأمر.
  • وتم اعتماد اليوم العالمي للأغذية بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 1980، ليكون الاحتفال بهذه المناسبة في السادس عشر من أكتوبر، بهدف التوعية بالاحتياجات الغذائية للبشر، والتعريف بالأنظمة الغذائية الصحيحة، وتعزيز المعرفة بالنظام الصحي الذي يوفر الحياة الآمنة، وطرق التغذية التي توفر حياة نشطة للبشر، بما يقلل من خطر الإصابة بالأمراض الخطيرة.

 أهداف اليوم العالمي للأغذية

يهدف الاحتفال باليوم العالمي للأغذية للتأكيد على عدد من الأمور، على رأسها أهمية التكاتف والعمل مع الأمم المتحدة للقضاء على الفقر بحلول عام 2063، ودعم الاهتمام بالإنتاج الزراعي، والعمل الدولي المشترك من أجل الذين يعانون من الجوع، وكذلك العمل من أجل تقليل أعداد من يعانون من السمنة والتقزم، فيما كان شعار اليوم العالمي للأغذية في عام 2019، هو “نظم غذائية صحية من أجل القضاء على الجوع في العالم”.

أهمية الاحتفال باليوم العالمي للأغذية

  • بالإضافة للأهداف التي اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة مناسبة اليوم العالمي للأغذية، فإن الاحتفال بهذه المناسبة له أهمية كبيرة، يوضحها الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، حيث أكد أن الاحتفال بهذه المناسبة يأتي لتكريس المثل العليا للأمم المتحدة والمعتمدة في ميثاقها الأساسي، وتبرز أهميته في ظل التحديات العالمية القوية في الوقت الحالي.
  • وتسعى الأمم المتحدة من خلال اليوم العالمي للأغذية للتأكيد علي أنها لا تزال تركز على المشاكل الحقيقية للبشر، وتهتم بشكل دقيق بالمشاكل اليومية والحياتية، ولذلك لابد من تكاتف الجهود من أجل الوصول لعولمة عادلة، ويأتي الاحتفال بمناسبة اليوم العالمي للأغذية لتوجيه نداء للعالم بأهمية توفير الغذاء الصحي لكل البشر، وذلك في ظل وصول عدد من يعانون الفقر حول العالم نحو 820 مليون شخص، وذلك في ظل مخاطر بزيادة هذه الأعداد نتيجة التغيرات المناخية.
  • فيما يأتي اليوم العالمي للأغذية لتسليط الضوء على أمراض السمنة وبدانة الأطفال، حيث بات نحو 2 مليار شخص حول العالم يعانون من هذه الآفة بسبب الغذاء غير الصحي، كما أن العالم في حاجة لمواجهة إهدار الغذاء والذي يبلغ سنويًا نحو مليار طن، كما أن اليوم العالمي للأغذية يمثل فرصة للدعوة لتغيير أنماط الاستهلاك حول العالم، وأن تكون الأنظمة الغذائية مرتبطة بتحقيق أهداف التنمية المستدامة.