المعالم السياحية فى هامبورج

المعالم السياحية فى هامبورج

تعد هامبورج واحدة من أشهر المدن الألمانية، وأكثرها قدرة على جذب السياح من شتى بقاع الأرض، حيث تتمتع بكل المقومات السياحية اللازمة، لجذب هذا العدد الكبير من السياح، حيث أنها من أعرق المدن الأوروبية كما أنها تتميز بمناخ معتدل طوال فترات العالم، إلى جانب عدد كبير من الأماكن السياحية، والمطاعم والفنادق، وفي هذا المقال سنستعرض المعالم السياحية فى هامبورج.

المعالم السياحية فى هامبورج

بحيرة ألستر

تتمتع مدينة هامبورغ بأنها تمتلك بحيرة ألستر ذات المناظر الطبيعية الخلابا الجميلة التي تكتنف شواطئها والتي تتيح للسائحين الإستمتاع بالعديد من الرياضات المائية على مستوى العالم كـ ركوب الزوارق والتجديف، وكذلك لمحي سياحات الرياضة فهي تمكن الزائرين من ممارسة كافة الأنشطة الرياضية الأخرى وكذلك المشي والجري، فالبحيرة تشكل بهجة شديدة لزائريها بما توفره من الإستجمام والإستمتاع بأجوائها وما حولها من وسائل ترفيهية رائعة يقبل إليها آلاف السائحين طوال العام ومن مختلف أنحاء العالم.

مينياتور ووندرلاند

تعتبر أكبر نموذج للسكك الحديدية في العالم كله، وذلك بما تملكه من 890 من نماذج القطارات وما تشغله من أكثر من 12 كيلو متر من مسارات القطار ومع ذلك فهي أكبر بكثير من كونها تخطيط لعبة قطار، حيث تعتبر من كبرى مدن الملاهي على مستوى العالم حيث تقع على نطاق واسع حيث تغطى ألف مائة وخمسون متر مربع ومن الجدير بالذكر أن هذه المساحة ستضاعف مستقبلاً وتتضمن أبرز مناطق الولايات المتحدة الأمريكية ودول الأسكندنافية وألمانيا الغربية والشرقية، ولا يمكنى أن ننسى التنويه عن وجود مطار ضخم نسبياً وما يحتويه من نماذج عديدة للطائرات والتي تضاء اكميات كبيرة من الإضاءة بأكثر من ثلاثمائة ألف من الأضواء مينياتور ووندرلاند.

كنيسة القديس نيكولا

تعتبر هذه الكنيسة من أعرق وأفخم المعالم الأثرية في هامبورغ لما تعبر عنه من عبق الحضارات والعصور والأزمنة المختلف التي مرت بها البلاد وذلك برغم من أنها تعتبر أنقاض، ولكنه ما زال برجها قائم حتى الآن ويعتبر ثاني أعلى مبنى في المدينة كلها حيث يرتفع ما يقرب عن 150 متر عن مستوى سطح البحر، وهي تعتبر ثالث أطول الكنائس الموجودة في ألمانيا كلها، ورغم مرورها بحرب كبيرة إلا أنها لما تتأثر حضارتها ولا يقل شموخها وبقيت من أكثر المناطق إقبالاً وزيارة في ألمانيا من قبل العديد من الزائرين من كافة بلاد العالم ومن الجدير بالذكر أن هذه الكنيسة يمتد عمرها لعدة قرون من الزمان حيث بنيت عام 1195.

ميناء هامبورغ (بوابة ألمانيا)

يعتبر هذا الميناء من أكثر المعالم السياحية وأكثر المقاصد السياحية من قبل الوافدين والزائرين لهذه المدينة وذلك بما يتيحه من جولات إستكشاف حرة داخل المدينة بكافة بقاعها حيث يوفر إستكشاف 100 كيلو متر مربع من المدينة مع إمكانية التجول بالقوارب، وبه مسار للمشاه لمنطقة المستودع القديمة والتي تعود للقرن التاسع عشر، وكذلك جسر كوهلبراندبروك ومن أكبر جسور المدينة حيث يبلغ طوله 3.9 كيلو متر ويقع بمنطقة الميناء.