الفرق بين 2G و 3G

تكنولوجيا
3 سبتمبر 2019546 مشاهدة
الفرق بين 2G و 3G

نتحدث في هذا التقرير عن الفرق بين 2G و 3G إذ أن الرمز الأول يشير إلى الجيل الثاني بينما يشير الرمز الثاني إلى الجيل الثالث للشبكات، وهما من أفضل الشبكات على مستوى العالم، وذلك قبل صدور تقنيتي 4g و 5g.

الجيل الثاني

يقوم الجيل الثاني من الاتصالات النقالة على مبدأ النظام الرقمي وذلك بديلا للنظام التماثلي، إذ أدى هذا إلى اتسام الجيل الثاني وتقنياته بمحاسن الأنظمة الرقمية، والتي تختلف بين تحسن جودة الاتصال، ونقاء الصوت.

يؤدي النظام الرقمي دوراً كبيرًا وفي غاية الأهمية فيما يتعلق بتخفيف حدة أثر التشويش على الاتصالات، ومن ثم انخفاض مستوى الأخطاء وعددها، وعمل الجيل الثاني في المرة الأولى من إصداره على نقل البيانات، وإرسالها، خاصة تلك التي تجسد الخدمة على هيئة رسائل قصيرة.

جاء الجيل الثاني بالكثير من الفرص مثل تعمية الاتصال، إذ أوجد حلقة وصلٍ بين كل من المتصل، وبرج المحطة، اعتمادًا على ما يسمى (بالأثير)، ونشير إلى أن النظام العالمي للاتصالات الجوالة جرى اتخاذه كمعيار عالمي للهيمنة على اتصالات الجيل الثاني.

إذ ظهر ذلك جليا عن طريق هيمنة نظام الجوالات العالمي على الأسواق الدولية، وذلك بعدما بلغ عدد المشتركين في ذلك النظام أكثر من 3 مليار مشترك يتوزعون على 219 دولةً تقريباً، حيث انفرد الجيل الثاني بأنه مر بأكثر من مرحلة قبل أن يصل إلى مرحلة الجيل الثالث، وهي 2.5G، و 2.75G.

الجيل الثالث

هي عبارة عن خدمة اتصالات لاسلكية، إذ يشير رمز 3G إلى المصطلح 3Generation، أي الجيل الثالث من الاتصالات الرقمية، حيث يعتمد على فكرة تطوير سرعة، وأداء الاتصال مع شبكة الإنترنت، عن طريق زيادة قدرة نقل البيانات بين ترددات الشبكة المتنوعة.

وذلك حتى تتم قراءتها عن طريق الأبراج الهوائية التي تخص الشبكة، حيث تعمل بدورها على تحويلها لأجهزة الهاتف النقال لذلك تختلف تلك الخدمة عن الأجيال السابقة لها، وهي 1G, 2G بأنها تمتلك نطاق بث أكثر اتساعاً، كما أنها أكثر قدرة على تحويل طبيعة البيانات في وقت أقل من الأجيال السابقة.

يعتمد الجيل الثالث من الاتصالات اللاسلكية على عددٍ من معايير اتحاد المواصلات العالميةوذلك لكي تخدم تكنولوجيا الهواتف النقالة، ونشير إلى أن معايير الجيل الثالث قد أطلقت على هامش برنامج المواصلات الجوالة العالمية IMT-2000.

وضعت تقنيات الجيل الثالث الكثير من التقنيات والخدمات الأكثر تطوراً بين يدي المستعمل، ويتميز الجيل الثالث بسعته العالية، بسبب وجود فعالية طيفية متقدمة، ومن أهم خدمات الجيل الثالث، الاتصال الهاتفي اللاسلكي ذا التغطية الممتدة، وقد قدم الجيل الثالث خدمة HSPA+ لمستعمليه كمعيار متقدم من تقنية الجيل الثالث.

الفرق بين 2G و 3G

DFV. الفرق بين 2G و 3G من حيث الخدمات، إذ يقدم 2G المكالمات الصوتية والرسائل القصيرة فقط لا غير، وبالنسبة لـ3G فإنه يقدم رسائل الوسائط المتحركة والمكالمات الصوتية والرسائل القصيرة للمستعمل.