السياحة في جزر القمر

السياحة في جزر القمر

السياحة في جزر القمر

تعتبر جزر القمر واحدة من أجمل دول العالم وعندما تزورها فإنك لا تريد أن تعود من هناك أبدًا مجمالها طاغي وسحرها آخذا ومناظرها الطبيعية لا تقارن، وفي هذا المقال سنتحدث عن السياحة في جزر القمر.

معلومات عن جزر القمر

تقع جزر القمر على المحيط الهندي في قارة أفريقيا، اتحدت مع بعضها وكونت ما عُرف لاحقًا بالاتحاد القمري، حيث تتكون من 4 جزر رئيسية هي جزيرة ماهوري، جزيرة أنزواني، جزيرة نيجازيجيا، وجزيرة موالي.

تشكلت هذه الجزر بسبب النشاط البركاني المكثف، مثل بركان قرطالية الذي يوجد في نيجازيجا، وهو أعلى قمة في هذا البلد حيث يبلغ ارتفاعه حوالي 2.361 مترا، أما بالنسبة للمساحة الإجمالية لجزر القمر فهي 1.862 كم مربع ويسكنها حوالي 798000 نسمة؛ لذلك فهي تعتبر واحدة من أعلى دول القارة الإفريقية في الكثافة السكانية.

أهمية السياحة في جزر القمر

تختلف السياحة في جزر القمر عن أي دولة أخرى على مستوى العالم، فهي عبارة عن مجموعة من الجزر المتباعدة قبالة سواحل قارة أفريقيا في المحيط الهندي، وفيها الكثير من أشجار النخيل والموز والزهور العطرية، لذلك يأتي إليها عدد ليس بالقليل من السياح على مستوى العالم سنويًا.

أهم المعالم السياحية في جزر القمر

جزيرة موهيلي

تعتبر موهيلي واحدة من أروع الجزر في دولة جزر القمر، حيث أن عدد سكانها قليل للغاية، ومن ثم فإنك ستنعم بقدر وافر من الهدوء والراحة، وستبتعد عن الضجة التي تسببت عنها الحداثة، ومن خلالها تستطيع استكشاف الجزر الصخرية الصغيرة، وفيها حياة بحرية غنية وممتلئة مثل الحيتان، والسلاحف البحرية، وخلافها من مظاهر الطبيعة الخلابة.

مدينة فومبوني

تعد مدينة فومبوني أكبر مدن جزيرة موهيلي، وهي بالطبع مكان هادئ ومتواضع، فيها شارع رئيسي كبير لكنه لم يتم تسميته بعد، وميناء وسوق، ويتميز سكان هذه المدينة بالتحفظ والتكتم، لكنهم يرحبون بالضيوف بشكل يليق بهم، وتستطيع أن تقيم معهم الكثير من العلاقات الإنسانية.

جزيرة أنجوان

تسمى جزيرة أنجوان لؤلؤة جزر القمر، فهي جزيرة موغلة في القدم والروعة، وتستطيع فيها أن تنعم بقسط وافر من الهدوء، وتحتوي على الكثير من المزارع العربية القديمة، التي تشم فيها رائحة القرنفل وزهور الايلنج، ويمكنك فيها أيضًا أن تتسلق المرتفعات الشاهقة وتحصل على جو أكثر لطفًا خاصةً في فصل الصيف، كما أن بها الكثير من الغابات المطيرة المميزة.

جزيرة القمر الكبرى

تعتبر واحدة من أهم وأكبر جزر هذه الدولة، مساحتها 60 كم مربع ووسعها 20 كم مربع، وهي الأكثر تطورًا من الناحية الاقتصادية، وبها الكثير من المدن والأسواق الشعبية، التي تعتبر مدينة موروني عاصمة القمر أشهرها على الإطلاق.

كما تتمتع أنجوان بالحمم الداكنة  المتجمدة في جميع أنحائها، وبها الكثير من الشواطئ ذات الرمال البيضاء، ويعيش معظم السكان على ساحلها الغربي، وفي الجنوب توجد الكثير من الأراضي الزراعية المليئة بجوز الهند، مزارع الكاسافا، الفانيليا، والموز.

بركان القرطالة

يعتبر أكبر بركان نشط على مستوى العالم وهو موجود في جزيرة القمر الكبرى، على مساحة 2300 متر فقط، حيث بدأ نشاطه في القرن التاسع عشر، لكن آخر انفجار له كان في عام 2005.