السياحة فى ماليزيا

السياحة فى ماليزيا

تعتبر ماليزيا واحدة من اجمل دول قارة آسيا، وهي مركز جيد لجذب السياح، فاقتصادها قوي وينمو بشكل متصاعد، ومن ثم استطاعت الحكومة ان توفر كل الإمكانيات من أجل الارتقاء بقطاع السياحة، وفي هذا المقال سنتحدث عن السياحة فى ماليزيا.

معلومات عن ماليزيا

تعد ماليزيا من الدول التي توجد في جنوبي شرقي قارة آسيا، وهي تنقسم لقسمين، هما بورنيو الماليزية أو ماليزيا الشرقية، أما الجزء الثاني فهو شبه جزيرة ماليزيا، حيث يفصل بينهما جنوبًا بحر الصين، وتبلغ مساحتها قرابة 329.8 كم مربع، ويعيش على أرضها 30 مليون نسمة بحسب إحصاء رسمي صدر عام 2014.

وتعتبر ماليزيا واحدة من الدول ذات الكثافة السكانية الكبيرة، حيث يبلغ معدل الكثافة السكانية فيها 86 نسمة لكل كم مربع، وفيها الكثير من المجموعات العرقية مثل الملايو والهنود والصينيين والبوميبوترا، وتعتبر اللغة الملايوية تعتبر لغتها الرسمية.

تتكون ماليزيا إداريًا من 13 ولاية و 3 أقاليم، وتعتبر كوالالمبور عاصمتها، ولها حدود مع كل من تايلاند، سنغافورة، بروناي، وأندونيسيا.

وبالنسبة للمناخ الماليزي فهو استوائي، ويشهد هبوب الرياح الموسمية خلال الفترة الواقعة بين شهري أبريل وفبراير.

ويعتبر الاقتصاد الماليزي اقتصادًا تسويقيًا وصناعيًا، وهو الاقتصاد الخامس والثلاثين ضمن أكبر مجموعات الاقتصاد العالمي، وهو ترتيب رائع للغاية، قياسًا بالنشأة الحديثة للاقتصاد الماليزي.

وتعتبر ماليزيا ثالثة أغنى دول جنوب شرق آسيا، فاقتصادها قوي ومتنوع وتصدر منتجات تكنولوجية بما يوازي 63.3 مليار دولار وفقًا لإحصائيات رسمية صادرة  قبل 5 أعوام.

وتعد ماليزيا أيضًا ثاني أكبر دولة على مستوى العالم تصدر منتجات زيت النخيل بعد إندونيسيا، كما تصدر الغاز الطبيعي، البترول، المنتجات الكهربائية والإلكترونية، المنتجات الكيميائية، المنتجات الخشبية، والأجهزة البصرية والعلمية.

 أهمية السياحة فى ماليزيا

تعتبر السياحة فى ماليزيا مهم للغاية، حيث أصبح محط أنظار كبرى شركات العالم، لأن الحكومة الماليزية سخرت له كل إمكانياتها من الملاهي والألعاب والخدمات المختلفة، ما جعلها تجذب مئات الألوف من السياح سنويًا.

والسياحة في ماليزيا غير مكلفة نسبيًا لهذا يقصدها العرب، ودشنت الحكومة الماليزية أول موقع سياحي عربي في ماليزيا وأطلقت عليه اسم “دليل ماليزيا”.

 أشهر المعالم السياحية فى ماليزيا

برجا بيتروناس

يعد هذان البرجان أشهر المعالم السياحية في العاصمة الماليزية كوالالمبور، وهما يتشابهان كثيرًا في التصميم والارتفاع، بواقع 452 مترًا، ويضم البرج الواحد 58 طابقًا فوق الأرض و 5 طوابق تحتها، بالإضافة إلى مجمع تسوق ضخم، وبهما الـ aquira وهو عالم ما تحت البحار، الذي يحتوي على 2000 حيوان بحري.

شارع العرب

يوجد في هذا الشارع الكثير من النشاطات والأعمال المنحدرة من أصول عربية، لهذا سُمي بهذا الاسم، حيث أن به الكثير من المقاهي والمكاتب السياحية والمطاعم، وهو من أكثر شوارع كوالالمبور أهمية.

المعبد الهندي

يعد هذا المعبد رمزًا دينيًا مقدسًا للهندوسيين حيث يفد إليه ملايين الهندوس حول العالم لممارسة الطقوس الدينية للاحتفال بعيد التايبوسام.

السوق الصين

يعتبر هذا السوق واحدًا من أكبر أسواق ماليزيا وأشهرها على الإطلاق، لكن هذا السوق مزعج للغاية، حيث يشهد ازدحامًا كبيرًا وكميات كبيرة من الأمطار، لكن بالرغم من كل ذلك فهو يعد واحدًا من أهم معالم البلاد، التي يزورها الكثير من الماليزيين والسياح.

مرتفعات جنتنج

تبعد حوالي 40 كم عن عاصمة البلاد كوالالمبور، حيث تُعرف بركوب التلفريك، بتكلفة 6 رينجيت للرحلة، وهذه المنطقة باردة الأجواء عن سطح البحر.

معبد Chin Swee

يعتبر هذا المعبد واحدًا من أبرز معالم منطقة جنتنج، وهو يوجد في منطقة هادئة ومعزولة تلفها الكهوف، وهو مكان مثالي للاسترخاء، كما أن العائلات تستطيع قضاء أوقات ممتعة في هذا المكان في الملاهي الملاصقة لها.