السياحة فى كولومبيا

24 يناير 2019910 مشاهدة
السياحة فى كولومبيا

تعتبر كولومبيا ثالثة أكبر دول أمريكا الجنوبية من حيث عدد السياح بسبب طبيعتها الخلابة وشواطئها التي تطل على المحيط الهادي وغاباتها الاستوائية الجميلة، وفي هذا المقال نتحدث عن السياحة فى كولومبيا.

معلومات عن كولومبيا

توجد كولومبيا في شمالي غربي قارة أمريكا الجنوبية، حيث يحدها البحر الكاريبي من ناحية الشمالية، والبرازيل وفنزويلا من الشرق، والإكوادور والبيرو من الجنوب، بينما يحدها كل من المحيط الهادي والإكوادور من الغرب.

تضاريس كولومبيا متنوعة، ففيها سلاسل جبال الأنديز والسهول الساحلية المنحدرة في أجزائها الشمالية والغربية بمحاذاة المحيط الهندي والبحر الكاريبي، كما أنها تحتوي على المرتفعات الشرقية في حوض نهر الأمازون.

تتميز كولومبيا بمناخ مداري معتدل طوال فترات العام بالرغم من وقوعها إلى جانب خط الاستواء، وذلك بسبب تنوع تضاريسها ومن ثم يختلف مناخها من دولة إلى أخرى، كما ان هطول الأمطار فيها كثيف طوال العام، ما جعلها تتميز بغطاء نباتي متنوع.

السياحة فى كولومبيا

تعتبر السياحة فى كولومبيا من أهم مصادر الدخل، وتعتبر كولومبيا واحدة من أكثر بلدان العالم جذبًا للسياح وفق ما قالته منظمة السياحة الدولية، حيث زيادة مذهلة في عدد زائريها من دول الخارج، وهي ثالث أكبر دولة في أمريكا الجنوبية على مستوى السياحة.

تحتوي كولومبيا على الكثير من أماكن الجذب السياحي مثل قرطاجنة، وكارتاخينا، وحديقة تايرونا الوطنية بالإضافة إلى الشواطئ ذات الرمال البيضاء وأماكن الغوص والغطس.

المعالم السياحية في كولومبيا

حديقة تايرونا الوطنية

تقع حديقة تايرونا الوطنية في الجزء الساحلي الشمالي من دولة كولومبيا، وتتميز بمناظرها الطبيعية الخلابة وحيواناتها البرية وطيورها النادرة.

قرطاجنة

بها الكثير من الأبنية والمتاحف الإسبانية، التي بها الكثير من الألوان الصاخبة والزاهية، وتجذب الكثير من السياح إليها.

بوبايان

توجد في جنوبي غربي من كولومبيا، وجرى تأسيسها في عام 1537 من الميلاد، وتعرف باسم المدينة البيضاء بسبب العدد الكبير من المباني البيضاء الموجودة فيها، وتتميز بمناخها المعتدل وأجوائها الهادئة، وفيها دي أرميتا، أقدم كنائس كولومبيا.

سان أوغستين

يقع فيها حديقة أوغستين الأثرية، التي تشتمل على الكثير من القطع الأثرية والتماثيل المنحوتة على شكل آدميين وحيوانات.

فيلادلفا

تعد فيلادلفا من أكبر الساحات في قارة أمريكا الجنوبية، ويعقد فيها الكثير من المهرجانات التي تعكس الحضارة الإسبانية، ما جعلها تبدو مشابهة للأندلس.

بوغوتا

عاصمة كولومبيا وتعتبر من أكبر مدنها، وفيها الكثير من الأماكن السياحية مثل المتاحف والمطاعم، مثل متحف الذهب، والكثير من الكنائس.

سان جيل

تقع بلدة سان جيل في شمالي شرقي كولومبيا وأسسها الاستعمار الاسباني في عام 1689، وهي العاصمة السياحية لكولومبيا، حيث أن فيها الكثير من الأنشطة السياحية مثل التجديف، الغوص، وركوب الدراجات الجبلية.

المدينة المفقودة

تستغرق الرحلة السياحية في هذه المدينة حوالي أسبوع، يقطع فيها الزائر حوالي 20 كم، وفيها الكثير من الأنهار، وأنقاض البيوت والمعابد القديمة لمدينة سيودادبرديدا.