السياحة فى طنجة

السياحة فى طنجة

يعتبر قطاع السياحة واحداً من أهم القطاعات التي تدعم الاقتصاد المغربي دعمًا كبيرًا جدًا، فالمغرب دولة جميلة وعريقة وهادئة ومستقرة وتجذب السياح من مختلف دول العالم، حيث تحتوي على معالم تاريخية وأثرية هامة للغاية، وتعتبر طنجة من أهم مدنها الجاذبة للسياح حول العالم، وفي هذا المقال سنتحدث عن السياحة فى طنجة.

طنجة

تعد طنجة من أجمل مدن المغرب، وتستقطب السياحة فى طنجة مئات السياح حول العالم إليها بشكل سنوي، نظرًا لطبيعتها الجميلة وجمالها الأخاذ ومزاراتها السياحية الكثيرة.

السياحة فى طنجة

سور المعكازين

يعتبر سور المعكازين من أهم الاماكن السياحية التي يُنصح بزيارتها عند الوصول إلى المغرب نظرًا لما يتمتع به من أهمية تاريخية وشعبية على مدار الزمان، وتعني لفظة المعكازين الكسالى و المتثاقلين باللغة الدارجة المغربية، حيث يرجع أصل هذه التسمية إلى مجموعة من الشبان المغاربة كانوا واقفين يستندون على السور وهم ينظرون إلى أوروبا ويحلمون بالهجرة، لكن لم يعملوا أبدًا من أجل تحقيق هذا الغرض وبقوا في المغرب إلى أن ماتوا.

تلتقي مدينة طنجة بين المحيط الأطلنطي والبحر الأبيض المتوسط وتطل على قارة أوروبا بطريقة خلابة ومميزة، ومن الممكن أن يرى سكانها وزائروها أسبانيا من أي شارع رئيسي فيها.

تُعرف مدينة طنجة المغربية باسم عروس الشمال، حيث نالت هذا اللقب عن استحقاق وجدارة، لما تمتلكه من لون أبيض جميل يطغى على بقية الألوان، حيث تتميز به شوارعها وحواريها وأزقتها وهو ما يضفي عليها منظرًا مختلفًا.

قصبة طنجة

توجد قصبة طنجة في أعلى نقطة في المدينة حيث تسمح بإطلالة رائعة على دولة أسبانيا وجبل طارق، وتعتبر مركزًا هامًا لتبادل الثقافات بين الأفراد على اختلاف انتماءاتهم السياسية والأيدولوجية والعرقية والثقافية، وتضم متحف القصبة الذي يعد واحد من أهم المتاحف في بلاد المغرب العربي، نظرًا لما يحتويه من تحف وتماثيل وقطع نادرة وتاريخية تحكي قصصًا قديمًا، ويمكن الذهاب إليه عن طريق برج البارود والسوق الصغير.

مقهى الحافة

يعتبر مقهى الحافة ذو هجرة واسعة جدًا، تصل شهرته إلى العالمية، حيث جرى إنشاؤه في عام 1960م، وهو يجذب الكثير من السياح حول العالم، وسكان المغرب ويقع على سلالم عديدة.

يعتبر مقهى الحافة واحد من أكثر المزارات السياحية المغربية جمالًا وروعة، ففيه تستطيع احتساء الشاي والحصول على كوب قهوة والجلوس في هدوء شديد بعيدًا عن ضوضاء المدن، واكتسب هذا المقهى شهرته لأن الكاتب محمد شكري كان يكتب رواياته فيه.

شاطىء أشقار أو ( كاب سبارتل)

يوجد هذا الشاطئ على بعد 20 كيلو مترا من مدينة طنجة، وهو يعتبر من الأماكن العائلية الجميلة المفضلة للأقارب والأصدقاء، الذين يرغبون في قضاء أوقات جميلة بعيدة عن ضجيج المدينة والحصول على قسط من الهدوء والراحة، كذلك يمكن لزائرية ممارسة الكثير من الرياضيات المائية مثل الغوص أو صيد الأسماك.

مغارة هرقل

توجد هذه المغارة في شمال طنجة حيث تقع شمالي طنجة حيث تمتد على مسافة 30 مترًا في الجبل، واشتهرت بسبب العدد الكبير من الأساطير الذي نُسج حولها، وتعد مزارًا سياحيًا مهما.