السياحة فى زامبيا

28 يناير 2019999 مشاهدة
السياحة فى زامبيا

بدأت زامبيا في جذب أعداد كبيرة من السياح خلال الأعوام الأخيرة، بعد المخصصات المالية الكبيرة التي وجتهتها الحكومة الزامبية لدعم الاستثمار السياحي، حيث باتت تمتلك الكثير من المقومات السياحية والمباني المجهزة بأحدث وسائل الراحة، وفي هذا المقال نبرز السياحة فى زامبيا.

معلومات عن زامبيا

توجد دولة زامبيا في جنوب وسط القارة الأفريقية، ومن ثم فهي دولة غير ساحلية، يحدها من الغرب أنجولا، ومن الجنوب زمبابوي وموزمبيق، وملاوي من الشرق، والكونغو الديموقراطية وتنزانيا من الشمال، ومناخها مداري، أي حار رطب في الصيف ودافئ جاف في الشتاء.

يسكن زامبيا أكثر من 10.6 مليون نسمة بحسب الإحصائيات الرسمية التي صدرت عام 2007، وتعتبر اللغة الإنجليزية هي اللغة الرسمية، كما تضم زامبيا حوالي 70 مجموعة عرقية و 8 لغات محلية، ومعظم سكانها من المسيحيين.

السياحة فى زامبيا

تمثل السياحة فى زامبيا مصدرًا هامًا للدخل، وتعتبر زامبيا من أشهر المزارات السياحية في أفريقيا، بالرغم من المشكلات التي تعاني منها مثل الأمراض والأوبئة ووعورة التضاريس، لكنها تضم عددًا من الشواطئ الجميل والفنادق الضخمة ما جعلها قبلة للسياح من مختلف دول العالم، وتعمل الحكومة على توفير المزيد من هذا الدعم خلال السنوات المقبلة لتطوير هذا القطاع، الذي يلعب دورًا كبيرًا في تطوير الاقتصاد.

المعالم السياحية في زامبيا

بحيرة تانجانيكا Lake Tanganyika  

تتميز هذه البحيرة بشواطئها الجميلة ذات الرمال الناعمة البيضاء، ويستطيع الزائر أن يمارس الغوص وصيد الأسماك فيها وأن يستمتع بمختلف مشاهد الحياة البحرية، والغابات والسهول ومستنقعات لوتشينفار الشهيرة، التي تعتبر تجمعًا كبيرًا للطيور.

موزي أوا تونيا Mosi Oa Tunya National Park

تعتبر حديقة أوا تونيا من أهم المزارات السياحية في زامبيا، حيث تبلغ مساحتها أكثر من 66 كيلو متر، وتطل على نهر زمبيزي، ويوجد فيها شلالات فيكتوريا الشهيرة، كما تضم أعدادًا كبيرة من الجاموس والأفيال وأفراس النهر، ووحيد القرن والزرافات والغزلان.

منتزه موندا واندا Munda wanda park

يعتبر هذا المنتزه، مكانًا ترفيهيًا وتعليميًا، حافلًا بالحياة البرية في دولة زامبيا، حيث يضم أكثر من 41 نوعًا مختلفًا من أنواع الحيوانات الأفريقية، وأكثر من 1000 نوع من أنواع النباتات والطيور.

وبه الكثير من الألعاب المالية التي تتناسب مع الأطفال.

مدينة لوساكا Lusaka

تعتبر مدينة لوساكا واحدة من أهم المناطق السياحية في جنوب زامبيا، حيث جرى تأسيسها عام 1905 على يد الاستعمار، وهي في ذلك تمزج بين البساطة والحداثة، حيث المباني الجميلة والمرتفعة والأكواخ القديمة.

توجد لوساكا على هضبة يبلغ إرتفاعها حوالي 1300 متر عن سطح البحر، حيث تتميز بجمالها الطبيعي، وتجذب عددًا كبيرًا من السياح من شتى بقاع الأرض، بالرغم من صغر مساحتها التي تبلغ حوالي 360 كم مربع، وهي تتميز بزراعة قصب السكر والشاي، والآثار التي تعود لألاف السنين، متحف لوساكا، الذي يحتوي الكثير من الآثار العريقة التي يرجع تاريخها إلى آلاف السنين، كما تحتوي على عدد كبير من الفنادق الضخمة والمطاعم التي تقدم أشهى الأطباق.

مسبح الشيطان  Devil ‘s Pool

يعتبر مسبح الشيطان من أشهر الأماكن السياحية في زامبيا، نظرًا لوجود شلالات فيكتوريا، التي تعد أكبر الشلالات على مستوى العالم، وسُمي بهذا الاسم نظرًا لخطورته الكبيرة، وارتفاعه عن سطح البحر بواقع 110 متر، التي تتميز بمنظرها الجمالي، ويستطيع زوارها أن يلتقطوا الصور التذكارية.