السياحة فى جيبوتي

السياحة فى جيبوتي

توجد دولة جيبوتي في شرقي قارة إفريقيا، حيث تحدها كل من إثيوبيا من ناحية الغرب وإريتريا من جهة الشمال والصومال من الجنوب الشرقي وخليج عدن من ناحية الشرق، وفي هذا المقال سنتحدث عن السياحة فى جيبوتي.

السياحة فى جيبوتي

تتميز دولة جيبوتي بالكثير من المناظر الطبيعية الخلابة من خلال السلاسل الجبلية والهضاب والبركانية والسهول الساحلية والسوق المركزي وبحيرة أبقي وجزيرة موتشا وبحيرة عسل.

الأماكن السياحية فى جيبوتي

علي صبيح

يوجد في جنوبي دولة جيبوتي، حيث يقع في الحدود الدولية مع الصومال وتحديدًا في الجنوب الشرقي، وفيها الكثير من المقومات السياحية، حيث تشتهر بسياحة ركوب الأمواج والمغامرات وسهول الملح، كما أنها معروفة بالتسوق في أكبر المولات.

أوبوك

تعتبر أوبوك من أبرز المناطق السياحية في دولة جيبوتي حيث يحدها خليج عدن والبحر الأحمر في الناحية الشرقية وإريتريا من الناحية الشمالية وتاجورا من الجنوب الغربي، وبها توجد واحدة من كبريات قواعد الولايات المتحدة الأمريكية في قارة إفريقيا، لذلك اكتسبت شهرة واسعة.

بحيرة عسل

هي عبارة عن بحيرة فوهة البركان، وتوجد في دولة جيبوتي في جنوب تاجورا، حيث يصل عمقها إلى ما يزيد عن 500 قدم تحت مستوى سطح البحر، بينما تزيد مساحتها الإجمالية عن 54 كيلو متر مربع، وتحتوي هذه البحيرة على تركيز عالٍ للغاية من الملح بالمقارنة بأي بحيرة أو مسطح مائي آخر في أفريقيا، ما أعطاها أهمية اقتصادية كبيرة وأصبحت مزارًا سياحيًا هامًا.

بحيرة آبي

توجد بحيرة آبي بالقرب من الحدود مع دولة إثيوبيا، ويعرفها السكان المحليون باسم “ابهى بهد”، حيث أنها ذات مياه مالحة، وهي من ضمن بحيرات دولة جيبوتي الستة، حيث ترتبط مع كل من بحيرات جارجوري ولاتيلي وجونمير وباريو وأفامبو، حيث تعتبر آخر نقاط تدفق نهر أواش.

تاجورة

تعتبر تاجورة من أقدم المدن الجيبوتي التي تطل على الساحل الشرقي لقارة إفريقيا، حيث يرجع تاريخها إلى القرن الثاني عشر، وكانت تعتبر من أهم موانئ القارة، حيث كانت تمتلك ميناءً كبيرًا يربطها مع إثيوبيا، في تلك الحقب التي كانت تزدهر فيها تجارة العبيد.

تتميز مدينة تاجورة بمنازلها البيضاء الجميلة التي تتميز بزهورها البهي وإطلالاتها الرائعة للغاية على البحر، كما أن تاجورة تضم عددا كبيرًا من المساجد الرائعة، كما أنها تعتبر مقصدًا رائعًا لأولئك الذين يحبون الهدوء والاستجمام، وهي مشهورة بجبال جودا التي يصل ارتفاعها إلى ما يزيد عن 1200 متر.

حوض السمك الاستوائي

يعتبر حوض السمك الاستوائي من أهم المقاصد السياحية في دولة جيبوتي ودولة إفريقيا، حيث أنها مصممة تصميمًا رائعًا يجعلك تشعر كأنك تمشي على ماء البحر الأحمر، وعمومًا فإنك تستطيع أن تمارس عددًا كبيرًا من النشاطات السياحية منها التزلج والغوص والسباحة والتسوق والقيام برحلات السفاري أيضًا.

حديقة الغابات الوطنية

تقع حديقة الغابات الوطنية على بعد أكثر من 20 كم من خليج تاجورة، وهي من أجمل المحميات الطبيعية في منطقة القرن الإفريقي، ومن أكثر مناطق البلاد هدوءًا وجمالًا.