السياحة فى الإسكندرية

السياحة فى الإسكندرية

تعتبر الإسكندرية واحدة من أجمل مدن مصر والعالم، حيث أسسها الإسكندر الأكبر، وحكمها أعظم أمراء الحرب في العالم وعلى رأسهم الملكة كليوباترا، وتُلقب بـ”عروس البحر المتوسط”، وفي هذا المقال سنبرز السياحة فى الإسكندرية.

السياحة فى الإسكندرية

تضم محافظة الإسكندرية الكثير من المعالم السياحية والأثرية الضخمة والرائعة التي تستقطب عددًا كبيرًا من السياح حول العالم، وكانت موطنًا للكثير من الفنانين والشعراء والأدباء، ومن ثم فهي تعتبر التاريخ والجمال معًا.

المعالم السياحية في الإسكندرية

متحف الإسكندرية القومي

يحتوي المتحف الوطني الموجود في مكتبة الإسكندرية عددًا كبيرًا من المعالم التي توثق تاريخ الإسكندرية، ففيها عددا كبيرا من التحف التي ترجع إلى عصر الفراعنة وعصور بيطلموس وأسكندر الأكبر، حتى نهاية العصر الإسلامي، كما يضم المتحف عددًا كبيرًا من الأثار التي أُكتشفت، حتى تلك الآثار التي جرى اكتشافها تحت سطخ الماء، كما أن هناك الكثير من الخرائط التي تعرض أشكال وتصاميم الإسكندرية عبر مر التاريخ.

قلعة قايتباى

عندما تسير في اتجاه الغرب على كورنيس الإسكندرية فإنك ستجد في النهاية قلعة قايتباي التي صُنفت واحدة من عجائب الدنيا السبعة التي تنتمي إلى العالم القديم، حيث جرى استخدامها كحصن لحماية الإسكندرية فمن الناحية الشرقية، وذلك في سنة 1480م.

أمر قايتباي السلطان المملوكي ببناء هذه القلعة على أنقاض المنارة القديمة التي تعرضت للإطاحة بواسطة زلزال عنيف، وتضم القلعة عددا كبيرًا من الغرف التي شيدت وبنيت من الحجر وعندما تصعد على سطح هذه القلعة فإنك تتمتع بمنظر البحر من أعلى مكان في الإسكندرية وستكون هذه تجربة رائعة للغاية بالنسبة لك.

كورنيش الإسكندرية

يوجد كورنيش الإسكندرية وسط المدينة وتحديدًا في الواجهة البحرية الواسعة، وهو من أهم رموزها وواحدًا من أشهر معالمها السياحية التي يفد إليها المواطنون المصريون بالآلاف كل عام، حيث بُني في نهاية القرن الـ19، وبالرغم من الحالة السيئة التي أصبحت عليها الكثير من أجزائه إلا أنه ما زال محتفظًا برونقه كمزار سياحي هام.

كوبرى ستانلى

جرى إنشاء كوبري ستانلي في وقت قريب، وهو من أجمل أماكن الإسكندرية التي يمكن لك أن تلتقط فيها صورًا تذكارية كثيرة ورائعة.

مقابر كوم الشقافة

توجد مقابر كوم الشقافة في كوم الشقافة جنوب حي مينا البصل، وهي من أبرز المقابر في الإسكندرية وجرى تسميتها كذلك بسبب كثرة الكسارات والبقايا الفخارية التي تراكمت فيه.

وتعتبر مقابر كوم الشقافة من أهم المعالم السياحية في محافظة الإسكندرية بسبب تعقيد تخطيطها وكثرة زخارفها، كما أنها تبر الفن الروماني بنظيره الفرعوني، وهي واحدة من أبزز المعالم الأثرية الجنائزية، وعُثر عليها بطريق الصدفة عندما سقط حمار في فتحتها الرئيسية على عمق 11 مترًا في عام 1900م.

قصر رأس التين

يعتبر قصر رأس التين واحدًا من أعرق قصور الإسكندرية خصوصًا ومصر عمومًا وهو يقع على شاطئ البحر المتوسط، وترجع أهميته إلى أنه القصر المصري الوحيد الذي كان موجودًا في فترة حكم محمد علي باشا، كما أنه شهد نهاية حكم أسرته.