الرئيس جورج بوش الأب

الرئيس جورج بوش الأب

جورج بوش الأب هو الرئيس الحادي والأربعين للولايات المتحدة الأمريكية، ويطلق عليه جورج بوش الأب أو الأكبر تميزًا له عن ابنه رئيس الولايات المتحدة جورج دبليو بوش.

الرئيس جورج بوش الأب

ولد جورج بوش الأب في الثاني عشر من شهر يونيو عام 1924 بمدينة ميلتون التابعة لولاية ماساتشوستس، وكان لاعبًا للبيسبول بجانب دراسته الأكاديمية، وقد التحق بالجيش الأمريكي بسبب نشوب الحرب العالمية الثانية، وقد أكمل تعمليه الجامعة وحصل علي البكالوريوس في التاريخ من جامعة بيل في عام 1948.

وقد انضم جورج بوش الأب إلى البحرية الأمريكية وكان عمره ثمانية عشر عامًا ليكون أصغر طيار في البحرية الأمريكية، ثم عمل في مجال النفط ليكون ميلونيرًا وعمره أربعين عامًا ليدخل بعدها إلى عالم السياسة، وقد فاز بانتخابات مجلس النواب الأمريكي في عام 1966، وتم تعيين جورج بوش الأب من قبل الرئيس ريتشارد نيكسون في عام 1971 كسفير للأمم المتحدة في عام 1971، وأصبح جورج بوش الأب رئيسًا للجنة الوطنية للجمهوريين في عام 1973.

وفي عام 1974 تم تعيين جورج بوش الأب سفيرًا للولايات المتحدة في جمهورية الصين الشعبية، ثم تولى منصب مدير المخابرات المركزية، وكان جورج بوش الأب في عام 1980 مرشحًا لرئاسة الحزب الجمهوري إلا أن الترشح ذهب لرونالد ريجان ولذلك اختاره نائبًا له بعد فوزه بالانتخابات الأمريكية  في عام 1981وظل نائبًا للرئيس لمدة ثمان سنوات، وأصبح بعد ذلك رئيسًا للولايات المتحدة في الفترة ما بين عامي 1989-1993.

علاقته بالشرق الأوسط

ويعد جورج بوش الأب من أكبر الرؤساء الأمريكيين عمرًا، وقد كان لديه اهتمام كبير خلال فترة حكمه بالشرق الأوسط ولذلك فقد أعلن عزمه تحرير الكويت بعد أن غزاها الرئيس العراقي صدام حسين، لتضع الولايات المتحدة من خلال مشاركتها في هذه الحرب قدمها وقوتها العسكرية في الشرق الأوسط وبالتحديد في منطقة الخليج العربي بشكل ما زال يؤثر في رسم كافة سياسات المنطقة وموازين القوى بها.

خبرته السياسية

وقد فشل جورج بوش الأب في الفوز بولاية رئاسية ثانية بسبب المشاكل الاقتصادية التي كانت الولايات المتحدة تعاني منها في ذلك الوقت، ولذلك فاز الرئيس السابق بيل كلينتون بالانتخابات الرئاسية الأمريكية في عام 1992، وبعد مغادرة جورج بوش الأب منصبه الرئاسي عمل على تقديم الدعم والمساندة السياسية لخدمة الولايات المتحدة وقد أسس مكتبته الرئاسي في عام 1997.

وكان جورج بوش الأب نشطًا في الكثير من المجالات الإنسانية، وتعد خبرته السياسية هي الداعم الأول لفوز ابنه بالانتخابات الرئاسية الأمريكية في عام 2000  وفوزه بولاية ثانية أيضًا رغم الأحداث الدامية التي شهدها عهده من تفجيرات الحادي عشر من سبتمبر، والغزو الأمريكي للعراق وأفغانستان، ويعد جورج بوش الأب وابنه جورج دبليو بوش هم ثاني ابن وابنه يتوليان منصب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية بعد جون آدمز وابته جون كوينسي آدمز، وقد توفي جورج بوش الأب في الثلاثين من نوفمبر عام 2018.