طرق الوقاية من الدودة الشريطية

عبد الرحمن خالد
الطب والصحة
طرق الوقاية من الدودة الشريطية

يتعرض عدد كبير من الناس في الآونة الأخيرة إلى الإصابة بالعديد من الاضطرابات الصحية والأمراض وذلك عادة يكون بسبب دخول ديدان معينة إلى جسمه، وإحدى تلك الديدان نوع منها اسمه الدودة الشريطية ، والتي عادة ما تتواجد في منطقة الأمعاء الدقيقة تحديدا عندما تدخل لجسم الإنسان، ويصل طولها  إلى ما يقرب من 10 أمتار تقريبا، وتكون على شكل مسطح بعكس الكثير من الديدان والتي تكون مستديرة الجسد، ويطلق على تلك الدودة اسم (الوحيدة)، لأنها تكون موجود وحيدة في منطقة الأمعاء في جسم الإنسان، وليس على شكل مجموعات ونستعرض من خلال هذا التقرير أنواع تلك الدودة وأعراضها.

أنواع الدودة الشريطية التي تصيب الإنسان

ويوجد العديد من الأنواع التي تظهر وتطرأ على جسم الإنسان ومن أبرز أنوع تلك الدودة هي:_

تيتا ساجيناتا

والتي تصيب الأغنام والأبقار والماشية بكافة أنواعها، وتنتقل العدوى للإنسان بعد تناول شيء من تلك الماشية.

ديفيلوبورثيوم لاتيوم

والتي تصيب أولا الأسماك ومن ثم تنتقل لجسد الإنسان بعد ذلك وتسكن في الأمعاء الدقيقة كما ذكرنا.

تينيا سوليم

والتي تصيب الخنازير ومن ثم تنتقل بعد ذلك لأمعاء الإنسان وذلك بعد تناول الإنسان لتلك الخنازير.

هايمينولبيس نانا

والتي يطلق عليها اسم الدودة الشريطية القزمة لصغر حجمها بشكل كبير.

هايمسنولبيس ديمينيوتا

والتي تصيب الجرذان ومن ثم تنتقل للإنسان في حالة إصابة بعضة من أي فأر أو ما يشبه ذلك.

أعراض الإصابة بالدودة الشريطية

وهناك العديد من الأعراض التي يتعرض لها الإنسان نتيجة الإصابة بتلك الدودة ونستعرض من خلال هذا التقرير أبرز الأعراض التي تصيب الإنسان نتيجة وجود تلك الدودة في أمعائه الدقيقة:-

  1. حدوث مشاكل هضمية كبيرة للمصاب أبرزها: اضطرابات معوية شديد وحدوث إسهال للشخص بشكل متكرر.
  2. حدوث نقصان بشكل واضح في وزن الجسم لأسباب غير واضحة.
  3. نقص كمية دم الإنسان بعد الإصابة بهذه المشكلة.
  4. شعور الشخص المصاب بفقدان في الشهية وسوء التغذية ويظهر ذلك بشكل كبير على الإنسان بعد الإصابة بفترة.
  5. حدوث تعب وإرهاق كبير جدا للشخص المصاب وهو ما يعيقه عن أداء الكثير من أنشطة حياته.

طرق الوقاية من الدودة الشريطية

وهناك مجموعة من الأمور والإجراءات التي يجب على الإنسان أن يسير عليها ليقي نفسه من التعرض للإصابة بتلك الدودة ومن أبرز تلك الإجراءات:-

  • أولا يجب طبخ وطهي الطعام بشكل جيد وتحديدا الأسماك واللحوم البقرية للتخلص من أي ديدان أو أي شيء مصابة بها تلك الحيوانات.
  • غسل الأطعمة النباتية بشكل جيد ومنها الخس والسبانخ على سبيل المثال.
  • المحافظة بشكل دوري على النظافة الشخصية وتحديدا اليدين.
  • التأكد من نظافة أي مياه قبل تناولها، ويفضل إن كانت معدنية.
  • التحلي بتعاليم دين الإسلام والابتعاد نهائيا عن تناول الخنازير والتي تسبب إصابة الإنسان بالكثير من المشاكل والأضرار الصحية، التي نحن بغنى عنها بتجنب والابتعاد عن تناول الخنازير.