الأديب سيد قطب

22 يناير 2019874 مشاهدة
الأديب سيد قطب

اختلف الأدب العربي كثيرًا في العصر الحديث عما ظهر عليه قديمًا على مر عصور الأدب العربي منذ العصر الجاهلي مرورًا بعصر صدر الإسلام، ثم العصر الأموي، ومن بعده العصر العباسي الذي كان يعد بمثابة العصر الذهبي للأدب والشعر العربي على مر العصور الأدبية والشعرية، وحتى وصلنا إلى العصر الحديث في الأدب والشعر العربي، ذلك العصر الذي شهد طفرة كبيرة في التجديد والتطوير من الفن العربي بمختلف توجهاته. وقد أفرز لنا العصر الحديث في الشعر والأدب العربي عدد من أبرز الكُتاب والأدباء والشعراء العرب الذين أثروا التراث الأدبي والشعري العربي، أمثال نزار قباني، فاروق جويدة، أحمد شوقي، حافظ إبراهيم، وكذلك الأديب سيد قطب ، والذي سوف نتحدث عنه بالتفصيل خلال سطور هذه المقالة، سوف نتطرق لحياة الكاتب ومولده ونشأته ومعتقداته الفكرية وأشهر ‘أعماله الفنية والأدبية وأقواله المأثورة خلال سلسلة من المقالات:

الأديب سيد قطب

هو سيد قطب إبراهيم حسين الشاذلي، واحد من أبرز وأشهر الكُتاب والأدباء العرب المصريين الذين مروا على تاريخ الأدب العربي، حيث أثرى سيد قطب التراث الأدبي العربي بالعديد من المؤلفات الأدبية القيمة التي رسخت العديد من الأفكار النيرة في مصر والعالم العربي.

الأديب والكاتب العربي سيد قطب يعتبر كذلك واحدًا من أبرز وألمع المنظّرين الإسلاميين المصريين، حيث جاء السيد قطب ضمن قائمة الشخصيات الأكثر تأثيراً ضمن الحركات الإسلامية خلال أوائل خمسينيات القرن المنقضي، وهى الفترة التي شهدت لمعان اسم الأديب والكاتب العربي سيد قطب في سماء الأدب العربي والتنظير الإسلامي.

مولده

ولد الكاتب والأديب الإسلامي سيد قطب في أكتوبر عام 1906م، وشهدت قرية موشا في محافظة أسيوط – إحدى المحافظات المصرية – مولد كاتبنا العربي سيد قطب.

انضم الأديب الإسلامي سيد قطب إلى جماعة الإخوان المسلمين التي ذاع صيتها كثيرًا في ذلك الوقت، وكان واحدًا ضمن أهم أعضاء مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين، ومن ثم توالت مناصب سيد قطب داخل الجماعة الإسلامية، حيث أُسند إليه رئاسة تحرير جريدة الإخوان المسلمين، بالإضافة إلى توليه منصب رئيس قسم نشر الدعوة في الجماعة.

أثرى الكاتب والأديب العربي المصري سيد قطب التراث الأدبي العربي والفكر الإسلامي بعدد زاخر من الإنتاج الأدبي والفني ولاذي تمثل في الكتب الأدبية والمؤلفات الفكرية التي تناولت بالفحص والتنظير الحضارة والفكر الإسلامي، منذ دخول الدين الإسلامي إلى الجزيرة العربية على يد نبي الله محمد – صلى الله عليه وسلم – وحتى الفترة التي عاش ومات فيها في العصر الحديث للأدب العربي والإسلامي.

اتصف الأديب العربي والكاتب الإسلامي المصري سيد قطب بأنه ضعيف البنية الجسدية، كما أن يمتاز بملامح شكلية مسالمة وهادئة، وهو الأمر الذي أدهش إمام الأزهر الشريف وقتها الشيخ علي الطنطاوي، الذي التقاه لأول مرة، وذلك بسبب التناقض الشديد بين أفكاره ومقالاته الفكرية والأدبية التي امتازت بالطابع الحاد وبين هيئته المسالمة والهادئة.