الأديب الإيرلندي جورج برنارد شو

الأديب الإيرلندي جورج برنارد شو

جورج برنارد شو هو أحد أشهر الأدباء المشهورين على مستوى العالم، كما يعد ضمن أحد مؤسسى الحركة الاشتراكية الفابية، وقد حصل على العديد من الجوائز منها جائزة نوبل في الأدب عام 1925.

جورج برنارد شو

جورج برنارد شو من مواليد السادس والعشرين من يوليو عام 1856 في مدينة دبلن الإيرلندية، وقد انتقل للعيش في مدينة لندن وعمره عشرون عامًا، وكان جورج برنارد شو ينتمي لعائلة متوسطة ولكنه ترك مدرسته في سن الخامسة عشر من أجل العمل حيث أن  والده كان مدمنًا للخمر وهو ما أثر فيه وجعله يبعتد عن شرب الكحوليات طيلة حياته، ويعرف عن جورج برنارد شو أنه كان لا يأكل اللحوم بل كان يعتمد في طعامه على النباتات، ويعد جورج برنارد جو من أهم النقاد الأدبيين والموسيقيين، وقد حصل على جائزة أحسن سيناريو في عام 1938.

وقد عمل جورج برنارد شو على مواصلة تعلمه الذاني بعد مغادرته المبكرة للمدرسة واستطاع تعلم اللغات الفرنسية والإغريقية واللاتينية، وكان جورج برنارد شو يرى أن المدارس عبارة عن سجون ومعتقلات ذاتية.

حياته وثقافته

وقد اتسمت حياة جورج برنارد شو بالفقر والصعوبة ما بين لندن وإيرلندا، وكان يرى أن الفقر مصدرًا للأثام والشرور فهو يقود للانحراف والسرقة والإدمان، وهو ما أشار إليه في مسرحيته “الرائد باربرا” حيث كانت تدور حول الفقر والرأسمالية، وخلال إقامته في لندن سعى للحصول علي أكبر قدر من الثقافة ولذلك كان دائم الذهاب للمتحف البريطاني، وبدأ في مسيرته الأدبية.

وقد ألف جورج برنارد شو خمسة روايات ولكنها لم تحقق النجاح المطلوب في ذلك الوقت، وهي: الحب بين الفناني، والعقدة اللاعقلانية، وعدم النضج، ومهنة كاشل بايرون، ورواية الاشتراكي واللاشتراكي، وقد توجه بعد كتابة هذه الروايات للنقد الموسيقي وكان يدونه في إحدى الجرائد المشهورة في ذلك الوقت، وبعد ذلك اتجه جورج بارنارد شو للعمل السياسي الذي انخرط فيه ضمن الحركة الاشتراكية، حيث أصبح جورج بارن شو عضو بالجمعية الفابية.

والجمعية الفابية التي انضم لها جورج برنارد شو هي عبارة عن جمعية سلمية تعمل على نشر المعتقدات الخاصة بالاشتراكية، وكان من ضمن رؤيته التي ينادي بها المساواة بين الرجل والمرأة في الرواتب، وقد أعجب جورج بارنارد شو بالشاعر النرويجي هنريك إبسن أحد كار الكتاب المسرحيين في العالم وقد تأثر به جورج بارنارد شو بشكل كبير وكان من أراء هذا الشاعر معالجة المشاكل الاجتماعية من خلال الفن، وقد حازت بعض الأعمال التي ألفها جورج برنارد شو بشهرة عالمية واسعة مثل مسرحية بيوت الأرامل، ومسرحية سيدتي الجميلة، ومسرحية الرائد باربارا، ومسرحية جان أوف أرك.

جائزة نوبل

وعندما تم ترشيح جورج برنارد شو للحصول على جائزة نوبل في الأدب في عام 1925 رفض استلام هذه الجائزة وقال إنها تمثل طوق النجاة ولكنه وصل بالفعل لبر الأمان ولم يعد في حاجة إليها وليس خائفًا من أي خطر، وقد توفي جورج برنارد شو في الثاني من نوفمبر عام 1950.