من هو مخترع الآلة الحاسبة ومتى تم اختراعها وتاريخ ظهورها؟

من هو مخترع الآلة الحاسبة ومتى تم اختراعها وتاريخ ظهورها؟

منذ اختراع الآلة الحاسبة، وهى أصبحت من الآلات التى لا غنى عنها فى مجالات عديدة، بداية من التعليم فى المدارس والجامعات، مروراً بالشركات والمصانع، وصولاً لأدق العمليات التقنية والتكنولوجية، وحتى فى العمليات التجارية البسيطة فى الحياة العادية للمواطنين.

والآلة الحاسبة هى جهاز يقوم بحل المسائل الرياضية السهلة والمعقدة، عن طريق بعض الخطوات اليسيرة.

متى ظهرت الآلة الحاسبة؟

كان الظهور الأول للآلة الحاسبة فى العام ألف وستمائة واثنين وأربعين من الميلاد، على يد المبتكر بليز باسكال، الذى قدم أول تصميم للآلة الحاسبة، وكان تصميمه بسيطا لا يقوم إلا بعمليتين حسابيتين هما الجمع والطرح.

لكن فى العام ألف وثمانمائة وست وثمانين من الميلاد، نجح ويليام سيوارد بوروزفى تطوير الآلة الحاسبة، ثم فى العام ألف وثمانمائة وأربع وتسعين، تمكن المخترع أوتو شتايغر من تطويرها مجددا، لتشمل قدراتها عمليات الضرب والقسمة.

من هو مخترع الآلة الحاسبة؟

كما ذكرنا قبل قليل، فإن أول من تمكن من اختراع الآلة الحاسبة هو بليز باسكال، وهو عالم رياضيات شهير وفيلسوف وفيزيائى معروف، وهو أيضا صاحب أسس نظرية الاحتمالات الحديثة.

وباسكال من مواليد العام ألف وستمائة وثلاث وعشرين من الميلاد، فى منطقة تدعى كليرمون فيران فى فرنسا.

وفى العام ألف وستمائة واثنين وأربعين من الميلاد، تمكن “باسكال” من التوصل لأول تصميم خاص باختراع الآلة الحاسبة، ونفذه فى نفس العام، وكان ذلك فى مدينة لوران، غير أن التصميم كان مليئا بالأخطاء، فواصل باسكال تصحيح هذه الأخطاء على مدار 9 سنوات، كما تابع تحسين وتحديث تصميمه.

وكان التصميم الذى توصل إليه باسكال يقتصر فقط على إجراء عمليتى الجمع والطرح، وكانت الأولى تتم بطريقة مباشرة، بينما الثانية كانت يتم تنفيذها عبر جمع المكمل العددي.

وخلال سنوات تطويره لتصميم الآلة الحاسبة، مرض باسكال بشكل منعه من متابعة أبحاثه، وتتوقف تطورات الآلة الحاسبة فى انتظار من يكملها بعد باسكال.

ربما يكون من المهم الإشارة إلى أن اختراع باسكال للآلة الحاسبة كان سببه هو محاولة مساعدة والده فى التوصل إلى طريقة سهلة تيسر له جمع الشرائب وحسابها، فقد كان والد باسكال رئيس المحكمة الضريبية وقتئذ فى ذات المنطقة التى ولد بها باسكال “كليرمون فيران”، وقد اختار باسكال اسما لجهاز الآلة الحاسبة الذى توصل إليه قريب من اسمه، كما هو متبع مع غالبية الاختراعات العلمية، ألا وهو “باسكلين”.

ابتكارات أخرى لمخترع الآلة الحاسبة

ذكرنا أن باسكال كان عالماً فيزيائى وفيلسوفاً، أى أن ابتكاراته ومإسهاماته العلمية لم تكن قاصرة على اختراع الآلة الحاسبة فقط، بل تعددت لتشمل مجالات الفلسفة والعلوم الرياضية والفيزياء، على الرغم مما عاناه من أزمات صحية كثيرة.

ولعل أهم ما أسهم به باسكال فى المجالات العلمية الأخرى هي:

  • قانون باسكال، وهو من أهم وأشهر إنجازاته العلمية، ويختص بميكانيكا الموائع، عن خصائص السوائل، ومن أهم استخدامات القانون الكرسى الذى يستعمله طبيب الأسنان، بالإضافة إلى أنظمة البريك المتبعة فى السيارات.
  • باسكال هو مؤسس علم الاحتمالات، حيث وضع الأساس لنظرية الاحتمالات الحديثة.
  • لم يكن علم الاحتمالات فقط هو الذى أسسه باسكال، فقد أنشأ أيضا علم حساب النهايات، وكذلك علم حساب التكامل.
  • كذلك كان باسكال من علماء الرياضيات الذين أسهموا فى معالجات لموضوعات علم الهندسة المهمة مثل المخروطيات وإشكاليات الكرة والدائرة.
  • لم تقتصر إسهامات باسكال على الرياضيات فقط، بل شملت الفلسفة أيضا، وكان معارضا للعقلانية والاستنباط المنطقي، وأرسى لمنهج دينى يقوم على التعرف على الله من خلال الانصياع للقلب.
الرابط المختصر