أين يقع جبل نيبو ؟

شريف عاطف5 يوليو 2019265 مشاهدةآخر تحديث : منذ 5 أشهر
أين يقع جبل نيبو ؟

نتحدث في هذا التقرير عن جبل نيبو حيث يوجد في مأدبا، وهي محافظة تبعد واحد وأربعين كم، عن عمان العاصمة الأردنية ، وتوجد في نواحيها الجنوبية، ويعد من أكثر الأماكن من ناحية الأهمية الدينية، حيث يزورها ألاف المسيحيين بشكل سنوي، وازدادت أهميته بعد زيارة بابا الفاتيكان الراحل يوحنا بولص الثاني له في عام 2000.

واعتمدته جمهورية  الفاتيكان، كواحد من المواقع الدينية ال5 للحج المسيحي، حيث تنبع أهميته من وجود مقام سيدنا موسى عليه السلام فيه كما يوجد به كنيسة تحمل اسمه، فيما يقوم المعهد الفرنسيسكاني للأثار الذي يتبع حراسة الأراضي المقدسة بكل أعمال الصيانة المتعلقة بها سنة عام 1933، ويعود اسمه إلى نبو إله التجارة في بابل حيث كان أحد معابر القوافل من البادية الشرقية إلى الغرب.

جبل نيبو والكثيب الأحمر

يعتبر عدد كبير من العلماء، جبل نيبو أنه الكثيب الأحمر، الذي ذكره النبي صلى الله عليه وسلم، عندما قال “(أرسل ملك الموت إلى موسى عليهما السلام ، فلما جاءه صكه ، فرجع إلى ربه ، فقال : أرسلتني إلى عبد لا يريد الموت ، قال : ارجع إليه ، فقل له يضع يده على متن ثور ، فله بما غطت يده بكل شعرة سنة، قال : أي رب ، ثم ماذا ؟ قال : ثم الموت ، قال : فالان ، قال : فسأل الله أن يدنيه من الأرض المقدسة رمية بحجر ) . قال أبو هريرة : فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لو كنت ثم لأريتكم قبره ، إلى جانب الطريق تحت الكثيب الأحمر)” والكثيب يفسر أحيانا بأنه جبل لقوله تعالى “(يوم ترجف الأرض والجبال وكانت الجبال كثيبا مهيلا)”.

وفي حديث آخر  للنبي صلى الله عليه وسلم، اخر قال رسول الله (مررت على موسى ليلة أسري بي عند الكثيب الأحمر (وهو قائم يصلي في قبره)، والفهم من الحديثين الشريفين سالفي الذكر، أن الكثيب الأحمر قريب من المسجد الأقصى المبارك والقدس، بحيث كانت هذه الأرض الطاهرة محرم دخولها على بني إسرائيل لمدة 40 عاما.

حيث أطل عليها نبي الله موسى عليه السلام، من على الكثيب الأحمر، وتوفي هناك ودفن إلى جانب الطريق أسفل ذلك الجبل، حيث ذكر في التوراة أن الجبل مطل على الأرض المقدسة.

إذ وقف موسى في أرض مؤاب على جبل نبو من أجل أن يتمكن من أن يرى الأرض المقدسة لكن الله سبحانه وتعالى أمره بالتوقف عنده وعدم دخولها، فأغلب الظن أن جبل نيبو هو الكثيب الأحمر الذي ذكره الرسول صلى الله عليه وسلم.

مادبا مدينة الفسيفساء

توجد مدينة الفسيفساء مادبا، في طريق الملوك الذي يتجاوز عمره 5 ألاف سنة، حيث تشتهر بالفسيفساء الأموية والبيزنطية يبها خارطة فسيفسائية للأراضي المقدسة يعود تاريخها إلى القرن 6 الميلادي، وتصور رسوما للقرى والتضاريس والمدن لغاية دلتا النيل، وتقع هذه الخارطة على أرضية كنيسة القديس جورج المبنية عام 1896 في وسط مدينة مادبا.

بينما لم يبق من مساحة لوحة خارطة الفسيفساء إلا ربعها فقط، حيث كان طولها يقترب من 16 مترا وعرضها 7 أمتار تقريبا، وتنتشر رسوم الفسيفساء في العديد من البيوت والكنائس في مدينة مادبا.

حيث هناك الكثير من رسوم الفسيفساء في كنيسة العذراء والرسل ومتنزه مادبا الأثري وتصور النباتات والحيوانات والأسماك وبعض أشكال الأساطير والمطاردات والصيد والزراعة، ومن الجدير بالذكر أن في مادبا معهد الفسيفساء للتدريب على الصناعة والترميم ويعتبر الوحيد في الشرق الأوسط.