أول بطولة لكأس العالم في أوروجواي

أحمد صلاح
شخصيات وأحداث
14 يوليو 20191099 مشاهدة
أول بطولة لكأس العالم في أوروجواي

انطلاق أول بطولة لكأس العالم الأوروجواي ، وذلك في الفترة ما بين 13-30 يوليو 1930، وذلك عندما كانت تحتفل الأوروجواي بالذكرى المؤية لاستقلالها.

أول بطولة لكأس العالم

كان اختيار أوروجواي لاستضافة كأس العالم من جانب الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، وذلك عقب انعقاد مؤتمر بخصوص هذا الأمر في إسبانيا في مايو 1929، ولكن هذا القرار لم يكن مرحب به من قبل العدد من الدول خاصة الجانب الأوروبي، حيث أن أوروبا في ذلك الوقت كانت تمر بأزمة مالية، وكانت المشاركة في كأس العالم خارج الحدود تكلف الدول أموالًا باهظة.

وتمت دعوة كافة المنتخبات المنضمة للاتحاد الدولي لكرة القدم للمشاركة في هذه البطولة، وقد  شاركت 13 دولة في البطولة الأولى، وكانت سبع دول من الدول المشاركة من أميركا الجنوبية، وأربع دول من أوروبا، بالإضافة لدولتين من أميركا الشمالية.

ولم يكن نظام كأس العالم في ذلك الوقت كما هو عليه الآن، فلم يكن يجري نظام التصفيات، وقد حضرت كل المنتخبات الثلاثة عشر بعد توجيه الدعوة ولم يتم سحب قرعة النهائيات إلا بعد وصول كافة الفرق المشاركة إلى أوروجواي، وفي البطولة لكأس العالم تم توزيع المنتخبات الثلاثة عشر على أربعة مجموعات حيث ضمت المجموعة الأولى أربعة منتخبات بينما تضم باقي المجموعات ثلاثة منتخبات.

أحداث البطولة

وقد جرت بطولة كأس العالم  الأولى في أوروجواي على ثلاثة ملاعب وهي: ملعب بوكيتوس، ملعب جران بارك سنترال، وملعب سنتيناريو ، فيما كانت قائمة  حكام البطولة متمثلة في: الفرنسي توماس بالفاي، البلجيكي هينري كريستوف، البلجيكي جون لانجينوس، رومانيا كونستانتين رادوليسكو “مراقب خطوط، ومن أمريكا الشمالية المكسيكي جاسبار فاييخو “مراقب خطوط”.

ومع بداية أول بطولة لكأس العالم قدمت المنتخبات المشاركة عروض فنية لافتة، وشهدت المباراة الافتتاحية حادثة طريفة، وذلك عندما أطلق الحكم صافرته النهائية قبل ست دقائق من نهاية الوقت الأصلي، ولكن عقب احتجاجات قوية عاد الحكم ليطالب اللاعبين بالعودة لأرض الملعب، رغم أن بعض اللاعبين كان يستحم باعتبار أن المباراة قد انتهت.

والبطولة الأولى لكأس العالم جمعت بين كل من منتخب فرنسا ونظيره المكسيكي، وقد انتهت  المباراة بفوز مستحق لفرنسا بنتيجة 4-1، وأوقعت المباراة النهائية منتخب أوروجواي أمام منتخب الأرجنتين، وقد فاز المضيف بنتيجة 4-2، وأحرز لقب الكأس التي صممها النحات الفرنسي أبيل لافلور.

احتفالات الفوز

ولم تتوقف الاحتفالات بالفوز بأول بطولة لكأس العالم، في دولة أوروجواي لأيام عدة، وقد أعلنت سلطات البلاد اليوم التالي من المباراة وهو الموافق 31 يوليو عيداً وطنيًا، وكان فوز الأوروجواي بالنسخة الأولى من بطولة كأس العالم بمثابة الانطلاقة للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، حيث تم الإعلان عن بداية تكوين رياضة كرة القدم وانتشرت لاحقًا في أنحاء العالم، وأصبحت بطولة كأس العالم تقام كل أربع سنوات.