أهم المعلومات عن حيوان البونجو

أهم المعلومات عن حيوان البونجو

يعد حيوان البونجو أكبر أنواع الظباء التي تعيش في الغابات في غرب وشرق إفريقيا، كما أن هناك نوعان من السكان الرئيسيين للبونجو: الغرب (الأراضي المنخفضة) والشرق (الجبال)، وتعيش بونجو الأراضي المنخفضة في غابات الأراضي المنخفضة الكثيفة في غرب ووسط إفريقيا، بينما تعيش البونجو الجبلية في غابة أبيردار في المرتفعات بوسط كينيا حيث يعيشون تحت الحماية، وفي بيئتها الطبيعية، يمكن للبونجو البقاء على قيد الحياة حتى 18 عامًا، وهنا نتناول أهم المعلومات عن حيوان البونجو.

المظهر الخارجي

البونجو هي أكبر ظباء الغابة ويتم التعرف عليها بلون كستناء عميق مع خطوط بيضاء مشرقة على كلا الجانبين للتمويه، ويبلغ حجم الحيوان البالغ 10.3 أقدام ويمكن أن يصل وزنه إلى 893 رطلا، ولديهم شيفرون أبيض مميز بين عيونهم، والألوان البيضاء على الخدين، وشكل أبيض مقوس على الصدر.

كما أن من أهم المعلومات عن حيوان البونجو أن لها آذان طويلة ممدودة تسمح لهم باكتشاف الحيوانات المفترسة واللسان الطويل الذي يتسم بالشد قبل التأقلم مع استيعاب العشب والجذور والأوراق بسهولة، ولديهم أيضا قرون حلزونية مميزة مع تلك التي من الذكور أطول وأكثر قتامة بالمقارنة مع نظرائهم الإناث.

الغذاء

البونجو هي متصفحات انتقائية وتتغذى بشكل رئيسي على الأوراق والجذور والفواكه واللحاء والعشب، وهم أساسا حيوانات ليلية والأعلاف في غطاء الظلام لتجنب الاتصال مع الحيوانات المفترسة، ولديهم معدة مجعدة مكونة من أربع غرف تساعد في انهيار السليلوز النباتي، وعملية الهضم بطيئة في البونجو مقارنة بالثدييات الأخرى للمساعدة في تعظيم مدخولها الغذائي وهذه من أهم المعلومات عن حيوان البونجو.

السلوك

هذه الحيوانات هي في الأساس مخلوقات خجولة بعيد المنال ونادرا ما تراها على غرار الأنواع الأخرى من الظباء، وتهرب البونغو من قرونها وتضغط على جسمها عندما تشعر بالتهديد، والبنجو الذكور هي الانفرادية وتتفاعل فقط مع البنجو الأخرى خلال موسم التزاوج، أما البونغو الإناث هي اجتماعية وتعيش في الغالب في قطعان تتكون من 50 عضوا بما في ذلك العجول، ومن أهم المعلومات عن حيوان البونجو أنهم يتواصلون من خلال همهمات، والشم عندما تكون في محنة أو في حالة خطر.

التزاوج

يحدث التكاثر بين أكتوبر ويناير وبعدها تلد الإناث عجلاً واحداً بعد فترة الحمل التسعة أشهر، ولحماية العجل الوليد حديث الولادة من الحيوانات المفترسة، تلد الإناث في غابة معزولة حيث يكمن العجل بصمت لمدة أسبوع تقريبًا، وخلال هذه الفترة، تعود الأم إلى القطيع ولكنها تعود بانتظام إلى ممرضة ربلة الساق.

وعندما يكون العجل قويًا، يعودون إلى القطيع للحصول على حماية إضافية ويبقون مع القطيع حتى يصلوا إلى مرحلة النضج الجنسي بعد عامين، وهذه من أهم المعلومات عن حيوان البونجو.

حالة الحفظ

يصنف البونجو الغربي على أنه من الأنواع المهددة في حين أن البونجو الشرقي مهدد بالخطر، وعلى الرغم من أن بونغو الجبل كان نادرًا دائمًا، إلا أنه لم يتبق سوى 100 فرد في المرتفعات من الغابات الكينية حيث يعيشون تحت الحماية، كما تعرضت الموائل الطبيعية للبونجو للتهديد من النشاط البشري بشكل رئيسي قطع الأشجار وإزالة الغابات مما أدى إلى انخفاض حاد في أعدادها، وفي بيئتها الطبيعية، يتم البحث عن الحيوان من أجل اللحوم والأبواق، كما أنها شديدة الحساسية للأمراض المدارية التي قضت على جميع السكان تقريبًا في أوائل القرن التاسع عشر، وقد بذلت جهود الحفظ بما في ذلك تربية الأسير لمنع الحيوان من الانقراض.