أهم المعلومات عن حلزون البحر

أهم المعلومات عن حلزون البحر

تشير القواقع البحرية إلى نوع القواقع الموجودة في المياه المالحة وتصنف تحت فئة Gastropoda وينتمون إلى هذه الفئة التصنيفية إلى جانب أنواع أخرى من القواقع مثل القواقع الأرضية والقواقع بالمياه العذبة، ويمكن العثور على القواقع البحرية في جميع أنحاء محيطات العالم، وهنا نستعرض أهم المعلومات عن حلزون البحر.

أهم المعلومات عن حلزون البحر

شكل حلزون البحر

حلزون البحر لديه جسم ناعم عادة ما تكون محمية بواسطة قذيفة، ويتم لف معظم القذائف حلزونية في حين أن بعض القواقع البحرية، وتسمى عادة الدافع، لديها قذيفة مخروطية، والقواقع البحرية يصعب تفريخها بسبب خزانها شديد الحماية، وإلى جانب ذلك، فإنها تعتبر أن تكون العاشبة لأن معظمهم يتغذون على النباتات البحرية، وجزء صغير، منها تتغذى على اللحوم، أو ما تعرف بالنهمة.

ومن أهم المعلومات عن حلزون البحر أن هذا الحيوان البحري ليس له أسنان تساعده في تقطيع غذاءه مما يجعله يعتمد أكثر على النباتات، ويتكون فمه من شريط صلب بدلاً من الأسنان، ويستخدم هذا الشريط (رادول) لطحن الطعام وتمزيقه، والقواقع البحرية تتحرك من قبل “القدم” وهو عضو عضلي تحت أجسادهم، كما تتضمن حركتهم عمل حركة تمزيق وترك مخاط يغطي المنطقة التي يتحرك فيها الحلزون، وعلاوة على ذلك، تحتوي هذه الحيوانات على خياشيم تقع في تجويف الوشاح الذي يستخدمونه للتنفس مثل الأسماك.

غذاء حلزون البحر

معظم القواقع البحرية هي الحيوانات العاشبة مما يعني أنها تتغذى تماما على النباتات البحرية، ونبات الطحالب هو المصدر الأكثر شعبية من المواد الغذائية بين القواقع البحرية، كما أن القواقع البحرية النهمة تتغذى على الحيوانات البحرية الصغيرة وذلك أمر نادر، إلى جانب أنها من أهم المعلومات عن حلزون البحر.

البيئة المناسبة لحلزون البحر

هناك أنواع مختلفة من القواقع البحرية، وبالتالي فهي موجودة في الموائل المختلفة في جميع البحار، وهم يعيشون في جميع أنحاء العالم بدءا من الشمال العميق في القطب الشمالي من خلال المنطقة الاستوائية وصولا إلى المحيطات القطبية الجنوبية، ومن المعروف أيضًا أنها تعيش في منطقة شاسعة من شاطئ البحر إلى أعمق خنادق المحيط، وهذه من أهم المعلومات عن حلزون البحر.

سلوك حلزون البحر

القواقع البحرية معروفة على نطاق واسع بأنها واحدة من أبطأ الحيوانات الحية؛ حتى تم استخدام اسمهم للإشارة إلى الناس أو الأنشطة البطيئة في المجتمع البشري، وتنتج القواقع الوحل الأبيض كلما تحركت وشعرت بالبيئة المحيطة بها عن طريق لمس الأشياء باستخدام مخالبها، ومعظم القواقع البحرية لا المغازلة كجزء من سلوكهم في التزاوج، وهذه من أهم المعلومات عن الحلزون البحري، إلى جانب أنها تتغذى عادة على الأعشاب البحرية والطحالب باستثناء الزبالون الذين يتغذون على حيوانات البحر الصغيرة، والقواقع البحرية لديها غموض صلب يستخدمونه للاختباء عندما يواجهون هجومًا.

التزاوج

تختلف الأجهزة التناسلية للقواقع بشكل كبير من فئة إلى أخرى، وبالتالي، تختلف استراتيجياتها الإنجابية، وفي الحلزون البحري، هناك جنس الذكور والإناث، وبالتالي، فإن تكاثرها ينطوي على إخصاب البويضة الأنثوية بواسطة الحيوانات المنوية الذكرية، ومن أهم المعلومات عن حلزون البحر أنها تخضع Gastropods لنوع داخلي من الإخصاب، لكن بعض الأنواع تخضع للإخصاب الخارجي.