أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي

أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي

المحيط المتجمد الشمالي هو أصغر وأضخم المحيطات الرئيسية الخمسة على الأرض، وهذا المقال يلقي نظرة فاحصة على هذه المجموعة من المياه ويستعرض أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي والمعلومات الأكثر إثارة للاهتمام المحيطة بموقعها والجغرافيا.

أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي

ماذا يعني الاسم؟

يحصل المحيط المتجمد الشمالي على اسمه من الكلمة اليونانية «arktikos» والتي تعني الدب، وهذا الاسم بدوره مأخوذ من الكوكبة الشمالية، Ursa Major، والتي تعني الدب العظيم، ويمكن رؤية هذه الكوكبة باستمرار عبر السماء في نصف الكرة الشمالي وهي واحدة من أكثر الأبراج شهرةً، وهذه من أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي.

الموقع الجغرافي

يقع المحيط المتجمد الشمالي بالكامل داخل الدائرة القطبية الشمالية ويحده من ولاية ألاسكا الأمريكية وكندا وروسيا وآيسلندا والنرويج وغرينلاند، وهو شبه كامل تقريبا عن طريق البر، ويقع المحيط المتجمد الشمالي إلى الشمال مباشرة من خط العرض 60 درجة شمالًا وهو موطن للقطب الشمالي.

ومن أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي أنه يغطي مساحة إجمالية قدرها 5.427 مليون ميل مربع، مما يجعله يعادل تقريبا مساحة الأرض في روسيا، وعلى الرغم من هذا الحجم، إلا أن المحيط المتجمد الشمالي يغطي أقل من 3٪ من سطح الأرض.

الغواصات في المحيط

ينقسم قاع المحيط المتجمد الشمالي إلى حوضين و4 أحواض فرعية بثلاثة تلال غواصة: ألفا، وجاكل، ولومونوسوف، ويقسم التلال Lomonosov قاع المحيط المتجمد الشمالي إلى حوضي الأوراسيين والأمريسيين، اللذين يتراوح عمقهما بين 13000 و14800 قدم، وهذه النقاط أعمق بكثير من غالبية المحيطات التي يبلغ متوسط ​​عمقها 4040 قدمًا فقط، وهذه من أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي كما يخلق التلال ألفا حوضًا يمتد من حدوده إلى المناطق الساحلية في ألاسكا وكندا، ويُعرف هذا الحوض باسم حوض كندا، كما أنه يخلق حوض ماكاروف بحافة لومونوسوف، وتشكل سلسلة التلال Gakkel حوض نانسن بين حدودها والجرف القاري، بالإضافة إلى ذلك، فإنه يشكل حوض Amundsen مع سلسلة Lomonosov.

جزر المحيط

من أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي أنه موطن لعدد من الجزر، بما في ذلك جزر سيبيريا الجديدة ونوفايا زيمليا وجزيرة رانجل وأرخبيل القطب الشمالي، كما أن جزر سيبيريا الجديدة هي سلسلة أرخبيل تغطي ما يقرب من 11000 ميل مربع، وهذه الجزر هي موطن لمحطة الأرصاد الجوية وقاعدة البحرية الروسية.

وتغطي منطقة نوفايا زيماليا حوالي 35000 ميل مربع وتعتبر أيضًا أرخبيلًا، فهي موطن لمجموعة صغيرة من البشر، الذين يعيشون على قيد الحياة عن طريق الصيد وصيد الأسماك كما أنها محاصرة، وتبلغ مساحة جزيرة رانجل 1740 ميلا مربعا، وهي موطن لسكان دائمين صغيرين وكذلك محطة أبحاث في القطب الشمالي.

وأخيرًا، يتكون أرخبيل القطب الشمالي من أكثر من 50 جزيرة صغيرة، بما في ذلك: برينس أوف ويلز، بافين، فيكتوريا، سومرست، إليسمير، وبانكس (على سبيل المثال لا الحصر).

درجة الحرارة

تظل درجة حرارة المحيط القطبي الشمالي حوالي 28 درجة فهرنهايت على مدار السنة، بغض النظر عن الموسم، ومن أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي أن هذا الاتساق قد تغير خلال السنوات الأخيرة، مع تغير المناخ العالمي أصبح أكثر وضوحا، وتساهم هذه الظاهرة في ارتفاع درجة حرارة المياه في المحيط المتجمد الشمالي، وهذه درجات حرارة الماء المتزايدة، بدورها تسبب ذوبان المزيد من الجليد خلال فصل الصيف وأقل تجميدًا خلال فصل الشتاء، ويعد فصل الشتاء أطول مما هو موجود في مناطق أخرى من العالم، مما يؤثر على المناخ فوق المحيط.

الجليد في المحيط

المحيط القطبي الشمالي إما مغطى جزئيًا أو شبه كليًا بالثلج اعتمادًا على الموسم، وبين (أكتوبر) و(يونيو)، يكون الغطاء الجليدي فوق المحيط المتجمد الشمالي كثيفًا للغاية بحيث لا تتمكن السفن من المرور، وهذه من أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي.

ويتم العثور على الجليد القطبي في المحيط المتجمد الشمالي على مدار السنة، ولا يذوب تمامًا، وأثناء الصيف، يبلغ سمكه حوالي 6.56 قدمًا، لكن خلال فصل الشتاء، يكون الجليد القطبي أكثر سمكًا، حيث يبلغ ارتفاعه حوالي 164 قدمًا.

وتقع حزمة الجليد حول حواف الجليد القطبي، ويتم تجميده بالكامل فقط خلال فصل الشتاء، وبالإضافة إلى ذلك، لا يتم تثبيت هذا الجليد على أي كتلة برية، ولكنه يطفو في عدة قطع منفصلة، ويتم دفع هذه القطع معًا بواسطة الرياح حتى تشكل قطعة صلبة تقريبًا.

ويتشكل الجليد السريع حول جليد الحزمة وحواف الكتل الأرضية، وفي الواقع، اسمها يأتي من حقيقة أنه تم تثبيته على السواحل، والجليد السريع، على عكس حزمة الجليد الذي لا يتحرك.

الجبال الجليدية

يمكن العثور على عدد من الجبال الجليدية في المحيط المتجمد الشمالي، بعد تحررها من كتل الجليد الجليدية القريبة، وغالبية هؤلاء يأتون من شمال شرق كندا وغرينلاند الغربية وجزر إليسمير، وقد يكون وجود الجبال الجليدية أمرًا خطيرًا بالنسبة للسفن التي تمر عبرها ويعرف عنها أنها تسبب حطام السفن، كان أحد أكثر حطام السفن المعروفة بجبل الجليد هو تيتانيك، وهذه من أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي.

المالحة في المحيط المتجمد الشمالي

يغذي المحيط المتجمد الشمالي عدد من أنهار المياه العذبة وغيرها من المسطحات المائية وذوبان الجليد، وتختلط هذه المياه العذبة مع المياه المالحة للمحيط، مما يقلل من مستوى الملوحة، وفي معظم المحيطات، تتوازن الملوحة عن طريق التبخر والروابط المفتوحة مع المسطحات المائية الأخرى، والشيء نفسه غير صحيح بالنسبة للمحيط المتجمد الشمالي، وفي الواقع، يرتبط المحيط المتجمد الشمالي فقط بالمحيطات الأخرى عبر مضيق بيرينغ (إلى المحيط الهادي) وبحر غرينلاند ولابرادور (إلى المحيط الأطلسي)، بالإضافة إلى ذلك، فإن معدل التبخر هنا بطيء للغاية، وكل هذه العوامل تساهم في إعطاء المحيط المتجمد الشمالي أدنى مستوى من الملوحة في أي محيط في العالم، وهذه أيضا من أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي.

الحياة البرية في المحيط

على الرغم من الظروف المناخية الصعبة الموجودة حول المحيط المتجمد الشمالي، فهي موطن لمجموعة واسعة من الحياة البرية، ومن أهم الحقائق عن المحيط المتجمد الشمالي أنه تشمل بعض الحيوانات الأكثر شيوعًا التي تعيش في المحيط المتجمد الشمالي: حيوانات الفظ، الدببة القطبية، الثعالب القطبية الشمالية، الأختام، الدببة البنية، حيتان بيلوغا، ذئاب القطب الشمالي، حيتان البوهيد، وناروهال.

والدببة القطبية، على سبيل المثال، تعتمد على الجليد الكثيف الذي يغطي المحيط المتجمد الشمالي للوصول إلى فريسته الأولية، الختم، ونظرًا لأن هذا الجليد أصبح أرق في السنوات الأخيرة، فقد واجه الدب القطبي صعوبة متزايدة في الحصول على مصدر الغذاء الرئيسي.

الجرف القاري

المحيط القطبي الشمالي هو موطن أطول الجرف القاري في العالم، ويمتد حوالي 750 ميلا نحو سيبيريا وساهم في إنشاء الجزر المذكورة سابقا، ويُعتقد أن هذا الجرف يحتوي على رواسب كبيرة من النفط والغاز الطبيعي، مما أدى إلى نزاع دولي حول الملكية الإقليمية للمنطقة.