أفضل العدسات لتصوير البورتريه

تكنولوجيا
شريف عاطف17 أكتوبر 2019149 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
أفضل العدسات لتصوير البورتريه

نتحدث في هذا التقرير عن أفضل العدسات لتصوير البورتريه إذ أن هناك الكثير من المسميات التي يمكن إطلاقها على أنواع التصوير الفوتوغرافية، عليك أن تعرفها أيها القارئ لكي تكون قادرًا على إتقان فن التصوير الفوتوغرافي، عن طريق الشبكة، وبالنسبة لمصطلح البورتريه نفسه فإن الوجه هو أهم عنصر من عناصر هذا الفن، حيث يجب نقل لمن يرى تلك الصورة كل من الأحساسيس ومحددات الشخصية عبر الصورة، حيث أنها ليست مختصة بفرد واحد ممكن نقل صورة الكثير من الأشخاص.

تصوير البورتريه

البورتريه عبارة عن التقاط صورة لشخص واحد، أو عدد كبير من الأشخاص،  على أن الهدف من هذه الصورة إبراز  ملامح الوجوه، وتعبيراتها، ويجرى استعمال الإضاءة كعنصر مؤثر في التصوير، إذ تظهر الإكسبريشنس الخاصة بالوجه، والشخصية التي يعكسها.

أفضل العدسات لتصوير البورتريه

هناك عدسة ذات بعد بؤري يقدر بنحو 85mm بفتحة f/1.8، حيث أنها عدسة رائعة ومثالية للغاية إذا كان المصور يرغب في أن يركز على تقسيمات الوجه الذي يريد الشخص أن يصوره، وتعد من العدسات الرائعة والمرغوب فيها عند المصورين الذين لا يقومون بالتركيز على خلفية الصورة، والبيئة.

وهناك عدسة أخرى ذات البعد البؤري تقدر بـ 40mm بفتحة f/2.8، إذ  تعمل تلك العدسة على أن توفر مجال رؤية أفضل من 50mm، إذ تجعل الصورة مدمجة ومسطحة، وتكون الصورة طبيعية أكثر، وهناك عدسة ذات البعد البؤري 24mm بفتحة f/2.8، إذ يمكن عن طريقها أن تصور بمستوى كامل، إذ يظهر بطل الصورة في الأمام، بينما المشاهد الأخرى تكون موجودة في خلفية الصورة، وهي عبارة عن عدسة زاويتها كبيرة.

أفكار لتصوير البورتريه تغيير وجهة نظرك

  • هناك مصورين كثر متخصصين في تصوير البورتريه يقومون بالتركيز على عيون الشخص الذين يريدون ان يلتقطون صورة له،  إذ أن عدسة الكاميرا تكون على نفس المستوى مع العيون، ويمكن أن يغير المصور زاوية التركيز عندما يتلقط الصورة، بهدف زيادة الأصالة والفائدة في الصورة.
  • ركز على نظرة الهدف، يعتبر الهدف في العادة الشخص الذي يريد المصور أن يصوره، ومن الأهم خلال الحصول على الصور الانتباه لكل حركة، مثل اتجاه نظراته، فهناك الكثير من الحالات يطلب من الشخص النظر إلى شيء آخر، وأن يتجنب النظر إلى عدسة الكاميرا مباشرة.
  • اكسر قوانين التكوين، يجب تطبيق قاعدة الأثلاث في تركيب وتكوين الصورة من أجل جعل صورة الشخص في الوسط، أو محاذية لأي جانب خارجي من جوانب الصورة، كما يجب أن تتحكم في الإضاءة، فينبغي عليك أن تختار الإضاءة الملائمة، وأن تكون مركزة على الهدف والجوانب، والزوايا المختلفة.
  • التقط اللحظة الملائمة، ونقصد بذلك تصوير الشخص عندما لا يكون متوقعًا أن تلتقط صورة له، وتكون تلك الفكرة رائعة وفعالة لغاية عند تصوير الأطفال والرضع، وهناك أيضًا إمكانية دمج الحركة بالصورة، يجب أن يجري الشخص الذي ستلتقط الصورة له تنفيذ بعض حركة محددة من أجل تحقيق لمسة خاصة على الصورة.