أعراض مرض تحسس القمح

أعراض مرض تحسس القمح

يعتبر مرض تحسس القمح واحد من الأمراض التي انتشرت بشكل كبير في الفترة الأخيرة، وأصبحت متداولة بين الناس ويبحث عنها الكثيرين، ويمكننا أن نشير إلى أن مرض تحسس القمح هو عبارة عن مرض مناعي ذاتي يتمثل في مهاجمة جهاز المناعة للنتوءات الجهرية أو الأهداب الموجودة في الأمعاء الدقيقة، وفي حالة هجوم تلك النتوءات يؤدي إلى حدوث تلف كبير، وتفشل الأمعاء الدقيقة في تلك الحالة من امتصاص أي مواد غذائية موجود في الطعام، وهو ما ينتج عنه الكثير من الأمراض والمعاناة للمصاب، من أبرزها وجود ضعف عام في جسم الإنسان ناتج عن سوء التغذية.

ويجدر بنا الإشارة إلى أن هذا المرض لا يحدث كثيرا إلا في حالات معينة يتناول فيها المريض البروتين المعروف بالجلوتين الموجود في القمح والشعير، وكثير من الحبوب، وهو المسؤول عن إعطاء المرونة للعجينة، ويجل أن نشير إلى أن مرض تحسس القمح عبارة عن تفاعل الجسم بشكل مبالغ مع الجلوتين عند تناوله

ويذكر أنه يوجد نسبة كبيرة من الأشخاص المصابين بهذا المرض، حيث أشارت الأبحاث والتقارير إلى أن هنا ما يقرب من ثلاثة مليون شخص مصابين به في القارتين الأمريكتين.

أعراض مرض تحسس القمح

ويوجد مجموعة من الأعراض والعلامات التي تطرأ على المصابين بـ مرض تحسس القمح، ويمكننا أن نشير إلى أن أعراض هذا المرض تتراوح بين الناس، حيث تظهر على الأطفال أعراض تختلف عن الأعراض التي تطرأ على المصابين من نفس المرض من البالغين، ويمكن أن نصنف تلك الأعراض:

أعراض الإصابة عند الأطفال

ويمكننا أيضا تقسيم تلك الأعراض هي الأخرى حسب سن الطفل نفسه، حيث إن طفل دون الثانية م نالعمر يصاب بالتقيؤ والإسهال ووجود ألم وانتفاخ داخل البطن، ووجود فشل في النمو وضعف عام في الجسم، وفقدان للشهية.

بينما طفل فوق الثانية من عمره تكون أبرز الأعراض التي تطرأ عليه الإسهال والإمساك ووجود فقدان في الوزن، وتأخر وصوله لمرحلة البلوغ وقصر واضح في القامة، فضلا عن بعض المشاكل العصبية.

أما بالنسبة لأعراض الإصابة عند البالغين في مرض تحسس القمح فإن الأعراض التي تظهر عليهم هي الإسهال والشعور بالتعب والإعياء، ووجود فقدان واضح في الوزن، فضلا عن معاناة المصابين بانتفاخ وغثيان وتقيؤ بشكل كبير.

بالإضافة إلى وجود بعض الآلام في البطن، ولكن يجب أن نشر إلى أن أكثر من نصف المصابين بهذا المرض من المراهقين والبالغين لا تتمثل لديهم وجود اضطرابات في الجهاز الهضمي، وهو ما يؤدي إلى وجود مشاكل أخرى مثل:

  • وجود فقر في الدم.
  • وجود مشاكل في العظام من الممكن أن تؤدي إلى إصابة الإنسان بمرض هشاشة العظام.
  • إصابة الإنسان بالتهاب الجلد الحلئي.
  • وجود مشاكل وتليف في الأسنان.
  • ظهور قروح واضحة في الفم.
  • إصابة الإنسان بالصداع والإعياء العام.
  • وجود بعض الآلام في المفاصل.
  • الشعور بحرقة في المعدة أو ارتداد الحمض.
  • تراجع وظيفة الطحال.