أضرار مص الأصابع عند الطفل وكيفية علاجها

8 مارس 2020291 مشاهدة
أضرار مص الأصابع عند الطفل وكيفية علاجها

تعتبر عادة مص الأصابع لدى الأطفال من العادات الشائعة التي تجعلهم يشعرون بالهدوء أو الراحة وربما تدفعهم أيضا للنوم دون قلق أو غيرها من الأسباب ولكن الأمهات يبذلن كل مابوسعهن لكي يترك الأبناء هذه العادة خوفا على صحة أطفالهن وخوفا من أن تستمر تلك العادة معهم حتى بعد عمر البلوغ ويتسائلن دوما متى سيترك الطفل هذا الأمر ويدرك أن هذه العادة خاطئة فإن كنت تريدين معرفة الكثير من المعلومات عن عادة مص الأصابع ووماهي أضرارها وكيفية علاجها ومتى ستنتهي من عند طفلك عليكي بقراءة هذا التقرير.

متى يبدأ الطفل الابتعاد عن مص اصبعه ؟

  • يبدأ الطفل في تعلم مهارات أخرى بسيطة كالتطور اللغوي عندما يكون في عمر ال 2 إلى 4 سنوات مما قد يغنيه عن اللجوء لعادة مص الأصابع ولكن هذه العادة من الممكن أن تستمر مع أطفال اخرين لم يستطيعوا تركها أبدا مما يسبب لهم مشكلة في نمو أفمامهم وأسنانهم لأن مص الإصبع يكون مصاحبا لضغط على جانبي الفك العلوي والأنسجة اللينة التي توجد بسقف الفم مما يجعله أكثر ضيقا كما تؤثر هذه العادة على الأسنان أيضا بحيث لاتتوافق وضعية الأسنان العلوية مع السفلية ومن الممكن إصلاح هذا الأمر عن طريق اللجوء للتقويم ولكنه يسبب مشاكل لغوية عند الأطفال تستمر معهم حتى بعد البلوغ لذلك لابد أن تمنع الأمهات ابنائهم من ممارسة هذه العادة في وقت مبكر قبل أن يستمرون في فعلها ويكررونها طوال الوقت.
  • وحينما يصل الطفل لعمر المدرسة لابد أن تبدأي في منعه من وضع يده في فمه ففي كل مرة يلجأ فيها لهذا الفعل قومي بإبعاد يده عن فمه فورا خاصة إذا شعرت بأن ذلك سيؤثر على مهاراته اللغوية حتى وإن قابلت اعتراض ومقاومة منه لأنهم قد يشعروا ببعض التوتر في مراحل النمو ويعتبرون اللجوء لمص أصابعهم أمر طبيعي لأنه يريحهم بشدة.

منع الطفل مص الأصابع

ولكي تجعلي طفلك يقلع عن هذه العادة إليك مجموعة من الطرق لحل المشكلة بطريقة صحيحة:-

اسمحي بتلك العادة خلال وقت النوم

حاولي أن تقللي الوقت الذي يلجأ فيه طفلك لمص أصابعه بأن تنهيه عن فعل ذلك طوال اليوم وأن تسمحي له بفعل هذه العادة خلال موعد النوم فقط.

لاتصرخي في وجه طفلك

لاتجعلي الأمر يتحول إلى صراع من خلال الصراخ في وجه طفلك ولكن يجب أن تمدحيه وتذكرين صفاته الطيبة أمامه إذا لاحظتي أنه ترك هذه العادة ولو لوقت قصير.

تحدثي مع طفلك وشجعيه

تكلمي مع طفلك عن المشاكل التي سوف يواجهها عندما يداوم على فعل هذه العادة وأخبريه أنك ستساعديه دوما وستشجعيه في التخلص منها تماما لأن لها الكثير من المخاطر.

اتركي طفلك يمص أصبعه وقت حزنه

لاتصرخي في وجه طفلك عندما يقوم بمص اصابعه في أوقات حزنه فهو يجد الراحة عندما يلامس اصبعه فمه ويكون في أمس الحاجة لفعل ذلك حتى لا تزيد حالته سوءا.

اشتري له لعبة

اعرفي ماهي المشكلة التي يواجهها ابنك ونبهيه بهدوء أنه يلجأ لمص اصبعه وحاولي ايجاد طريقة أخرى تريحه مثل شراء لعبة يحبها أو حيوان أليف يهتم به.

لا تستخدمي المواد المقززة

ابتعدي تماما عن استخدام المواد المقززة التي يتم وضعها على أصابع الطفل كي لايضع اصبعه في فمه فهذا لن يساعد في حل المشكلة بل سيزيدها لأن طفلك حينها سيشعر بالقهر وهذا أمرا خاطئا تماما عليك أن تتجنبي حدوثه.

اعرفي من هو قدوة طفلك

أخبري طفلك بأنه أصبح كبيرا ولايمكن أن يفعل هذه العادة التي يقعلها الصغار من أجل النوم وأنه ليس بحاجة لفعل هذا الأمر وعليكي أن تتعرفي من الذي يمثل قدوة طفلك لتسئليه :” هل تعتقد بأن قدوتك في الحياة يمص اصبعه؟”.

اللجوء للعلاج السلوكي

يمكن أن يساعد العلاج السلوكي في تجنب مص الطفل لاصبعه عن طريق تقنيات مختلفة لتغير هذا السلوك.

تركيب جهاز الإبهام

يمكنك تركيب جهاز الإبهام لطفلك وهو مصنوع من البلاستيك ويلبس في الإبهام طوال اليوم ويتم رفعه عندما يمر يوما كاملا بدون محاولة من الطفل لمص اصبعه.

أضرار مص الإصبع

وأظهرت الدراسات أن حوالي 30% من الأطفال في سن المدرسة يلجأون لمص أصابعهم تعبيرا منهم عن شعورهم بالغضب أو التوتر أو الخوف أو الملل ومن الجدير بالذكر أن مص الأصابع يعتبر شيء طبيعيا في السنوات الأولى من عمر الطفل ولكن بعد عمر ال3 سنوات يسبب ذلك الكثير من  المشكلات وفد تصل إلى مشكلات نفسية إذا لم يتم علاجها في البداية عند طبيب أسنان ومن الأضرار التي تسببها هذه العادة للطفل بروز الأسنان العلوية الأمامية ونتوء الأسنان إلى الخارج والإصابة بمشكلات في التنفس والمضغ وعدم إطباق الأسنان بصورة صحيحة وضعف نمو عظام الفكين وحدوث مشاكل في الكلام ووجود صعوبة في نطق بعض الأحرف ودفع اللسان إلى الأمام أثناء النطق أو التلعثم في الكلام.

كلمات دليلية