ما هي أسباب الصداع عند الاطفال ؟

ما هي أسباب الصداع عند الاطفال ؟

يتساءل عدد كبير من الناس عن أسباب الصداع عن الأطفال، والذي يعتبر واحد من أكثر الأمراض الشائعة في الفترة الحالية، ولعل الصداع ينتشر بشكل كبير في كافة الفئات العمرية، أي أنه لا يقتصر على الكبار فقط، ولكنه يظهر بشكل كبير لدى الأطفال، وبحسب الدراسات والأبحاث العلمية، فإن نسبة إصابة الأطفال بالصداع في سن المدرسة تصل إلى 75%، ومن الممكن إصابة المراهقين أيضا، ويوجد أنواع عديدة من الصداع.

أسباب الصداع عند الأطفال

ويوجد العديد من أسباب الصداع عند الأطفال، ويحدث عادة الصداع لدى الأطفال بسبب بعض التغيرات في المواد الكيماوية أو الأعصاب أو الأوعية الدموية الموجودة في الرأس، ويوجد الكثير من العوامل التي تحفز تلك التغييرات، ومن أبرز أسباب الصداع عند الأطفال:

الإصابة بأمراض العدوى

حيث تعتبر العدوى الفيروسية واحدة من أسباب الصداع عند الأطفال، ومن أشهر أمراض العدوى الفيروسية الشائعة بين الناس هي نزلات البرد، والإنفلونزا، والتهاب الجيوب الأنفية، فضلا عن التهاب الأذن، والذي يعتبر واحد من أكثر أسباب الصداع عند الأطفال شيوعا، ومن الممكن أيضا أن تؤدي العدوى إلى بعض الأمراض الخطيرة مثل التهاب السحايا، أو التهاب الدماغ.

ضربات الرأس

وتعتبر ضربات الرأس أحد أبرز أسباب الصداع عند الأطفال، ويجدر بنا التنبيه إلى أهمية طلب الاستشارة الطبية في حالة سقوط الطفل بشكل قاس، أو في حالة وجود ألم بشكل زائد عن حده عند تعرضه لضربة في الرأس.

أسباب الصداع عند الاطفال (العاطفية)

ومن الممكن أن ينشأ الصداع عند الطفل بسبب حدث بعض القلق والاضطراب لديه نتيجة وجود مشاكل تواجهه مع أقرانه، أو والديه، والتي تؤثر بشكل كبير على الطفل، وتؤدي إلى حدوث الصداع، والاكتئاب أيضا لدى الطفل.

تناول بعض الأطعمة والمشروبات

ومن الممكن أن يكون تناول الأطعمة والمشروبات أحد أسباب الصداع عند الأطفال، خاصة الأطعمة التي تحتوي على المواد الغذائية المحافظة الموجودة في اللحوم المعالجة، ومادة غلوتامات أحادية الصويديوم،، والتي تعتبر إحدى المواد المضافة في الأطعمة، وأيضا مادة الكافيين الموجودة في الشاي والقهوة والشيكولاتة، والصودا، ومشروبات الطاقة بأنواعها، وأيضا بعد الأطعمة مثل البيتزا والمكسرات والمثلجات، والأطعمة الدهنية والمقلية.

مشاكل في الدماغ

وتعتبر مشاكل الدماغ أحد الأسباب النادرة التي تؤدي إلى حدوث صداع الأطفال، ومن الممكن أن تؤدي أيضا مشاكل الدماغ إلى الكثير من المضاعفات منها الأورام، أو النزيف داخل الدماغ.

أسباب وراثية

ومن الممكن أن ينشأ الصداع لدى الطفل بسبب العديد من الأسباب الوراثية الناتجة عن وراثة الشخص للمرض من أحد الوالدين، ومن أبرز الأنواع الخاصة بالصداع التي تنتقل للطفل عن طريق الوراثة هو صداع الشقيقة.

عدم النوم لساعات كافية

وأيضا عدم إعطاء الجسم حقه في النوم لمدة تتراوح من 8 إلى 9 ساعات يؤدي إلى حدوث الكثير من المشاكل للإنسان مثل الاضطرابات وعدم التركيز، فضلا عن حدوث الصداع لدى الإنسان وتحديدا عند الأطفال بشكل خاص.