أسباب اضطراب نتف الشعر .. وكيفية العلاج

21 أبريل 2020188 مشاهدة
أسباب اضطراب نتف الشعر .. وكيفية العلاج

ما هو اضطراب نتف الشعر ؟ هو نوع من الاضطرابات العقلية التي تجعل الشخص يقوم على نتف شعره بشكل متكرر كما لا تجعله يستطيع مقاومة نتف شعره رغم محاولته التوقف عن فعل ذلك، والشخص قد يقوم بنتف شعره من فروة الرأس أو بمناطق أخرى بجسده.

أعراض اضطراب نتف الشعر

  • شعور بالتوتر عند القيام بنتف الشعر، أو عندما يحاول الشخص عدم القيام بهذا السلوك.
  • شعور بالراحة والمتعة بعد نتف الشعر.
  • ظهور مناطق صلعاء بفروة الرأس وفقدان الشعر بشكل ملحوظ وقلته.
  • تفضيل أنواع معينة من الشعر.
  • عض ومضغ أو تناول الشعر الذي تم نتفهن أو اللعب به أو فرحه عبر الوجه.
  • محاولة التوقف عن نتف الشعر بشكل متكرر، مع المحاولة للقيام بذلك بشكل أقل.
  • ضيق النفس ومشاكل بالعمل أو الدراسة أو في الحياة الاجتماعية.
  • يقوم الأشخاص ايضًا بعض أصابعم وشد جلدهم أو مضغ شفتيهم.
  • قد يقوموا بنتف الشعر من الحيوانات الأليفة والدمى أو من المواد كالملابس.
  • ويحاول المصابين بذلك السلوك أن يقوموا به بعيدًا عن الآخرين وفي خصوصية.

أنواع اضطراب نتف الشعر

هناك أنواع لاضطراب نتف الشعر وهي ما يلي..

نتف مركز

من أجل تخفيف التوتر أو الضيق يقوم الشخص بنتف شعره، وربما يحدث هذا النوع لدى الأشخاص الذين لديهم تطور في طقوس نتف الشعر كالعثور على شعر مناسب أو عض الشعر بعد القيام بنتفه.

نتف تلقائي

قد يقوم الأشخاص بنتف الشعر دن إدراك منهم، كقيامهم بهذا السلوك عندما الشعور بالملل، أو عندما يقرأون أو يشاهدون التلفاز، وربما يقوم الشخص بنتف الشعر المركز والتلقائي وفقًا للموقف والحالة المزاجية.

واضطراب نتف الشعر قد يرتبط بالعواطف والمشاعر مثل ما يأتي..

المشاعر السلبية

يتعامل كثير من الأشخاص مع مشاعرهم السلبية والغير مريحة كالتوتر والقلق والملل والشعور بالوحدة والإحباط من خلال نتف الشعر.

المشاعر الإيجابية

يشعر الأشخاص أن نتف الشعر يؤدي لشعورهم بالرضا والسرور والراحة، وهو ما يجعلهم يستمرون في نتف الشعر لكي يحافظوا على تلك المشاعر الإيجابية.

متى يجب عليك استشارة الطبيب ؟

عندما لا تستطيع التوقف عن نقف شعرك، وتشعر بالإحراج والخجل من مظهرك بعد نتف الشعر، يجب في هذه الحالة أن تستشير الطبيب خاصة وأن اضطراب نتف الشعر لا يعد عادة سيئة بل يعني اضطراب صحي عقليٍ بحاجة لعلاج.

أسباب هوس نتف الشعر

لا يوجد هناك سبب محدد يؤدي حدوث اضطراب نتف الشعر، وهذا الاضطراب ربما يحدث بسبب عوامل بيئية أو من مشاكل وراثية.

عوامل خطر اضطراب نتف الشعر

هناك عوامل تزيد من خطورة اضطراب نتف الشعر وهي..

التاريخ العائلي

العوامل الوراثية لها دور في تطور اضطراب نتف الشعر، وهذا الاضطراب يحدث للأشخاص الذين لديهم أقرباء يعانوا من مثل تلك الحالة.

العمر

اضطراب نتف الشعر عادة ما يتطور قبل أو خلال فترة المراهقة، وعادة ما يظل هذا الاضطراب مدى الحياة، ويمكن للأطفال الرضع أن يكونوا معرضين لنتف الشعر ويختفي من تلقاء نفسه دون علاج.

اضطرابات أخرى

قد يكون هناك اضطرابات أخرى يعاني منها الشخص المصاب باضطراب نتف الشعر، مثل القلق والاكتئاب والوسواس القهري.

الضغط العصبي

هناك العديد من المواقف والأحداث الي تؤدي للضغط العصبي وتؤثر أيضًا على حالة اضطراب نتف الشعر.

مضاعفات هوس نتف الشعر

لا يبدو اضطراب نتف الشعر خطيرًا، لكنه قد يؤثر بالسلب على حياة الفرد، ومضاعفات اضطراب نتف الشعر تشمل ما يأتي..

الاضطراب العاطفي

يشعر الأفراد الذين يعانوا من اضطراب نتف الشعر بالعار والإحراج، وربما يتطور الأمر ويجعلهم يشعرون بقلة الثقة بالنفس والشعور بالاكتئاب والقلق، وربما يتناولون المخدرات والكحول بسبب حالتهم.

مشاكل مع المجتمع وبيئة العمل

الشعور بالإحراج بسبب فقدان الشعر يجعل الشخص لتجنب الأنشطة الاجتماعية، وربما يلجاون لارتداء شعر مستعار من أجل تحسين مظهر شعرهم ولإخفاء البقع الصلعاء.

تلف الجلد والشعر

نتف الشعر باستمرار قد يؤدي للتلف والالتهابات لجلد فروة الرأس، كما يمكن أن يؤثر على نمو الشعر بشكل دائم.

كرات الشعر

عندما يأكل الشخص شعره قد يؤدي ذلك لتواجد كتلة شعر كبيرة في جهازه الهضمي، وعلى مدى سنوات قد تؤدي كتلة الشعر لفقدان الوزن وتقيؤ وربما تسبب الوفاة.

تشخيص اضطراب نتف الشعر

تشخيص اضطراب نتف الشعر قد يتضمن..

  • فحص كمية الشعر المفقودة لدى الفرد.
  • النقاش وطرح الأسئلة حول الشعر المفقود.
  • اجراء فحوصات لازمة للتخلص من الأسباب الأخرى المحتملة لنتف الشعر.
  • تحديد مشاكل جسدية أو صحية لها علاقة بنتف الشعر.
  • استخدام معايير تشخيصية في الدليل الإحصائي والتشخيصي للاضطرابات العقلية.

علاج اضطراب نتف الشعر

العلاج الطبيعي

هناك بعض أنواع العلاج الطبيعي التي قد تفيد حالة اضطراب نتـف الشعر، وهي..

  • التدريب وتعلم كيفية التعرف على المواقف التي تدفع الفرد لنتف الشعر، وكيفية استبدال تلك العادة بسلوكيات أخرى.
  • العلاج الإدراكي الذي يساعد على تحديد وفحص المعتقدات الخاطئة التي تعتقد أنها لها صلة بنتف الشعر.
  • القبول والالتزام بالعلاج وذلك يساعد على تعلم قبول رغبتك الإجبارية على نتف الشعر.
  • هناك بعض الأدوية المخصصة لعلاج اضطراب نتف الشعر ومن شأنها تساعد في السيطرة على بعض الأعراض.

التكيف مع المرض والمساندة

يعاني الكثير من الأشخاص المصابون باضطراب نتف الشعر من الوحدة، لذلك ربما نساعدهم بالانضمام لمجموعات دعم الأشخاص الذين يعانوا من نفس الاضطراب، وبتلك الطريقة يمكن للشخص أن يقابل الآخرين الذين يعانوا من تجارب مشابهة.

ويمكن للشخص أيضًا أن يسأل طبيبه المختص أو أخصائي الصحة العقلية لكي يقدم له المساعدة، أو يمكنه البحث عبر مواقع الإنترنت المختلفة عن مجموعة دعم لاضطراب نتف الشعر.

كلمات دليلية