أسباب ارتفاع إنزيمات الكبد

16 مارس 2019796 مشاهدة
 أسباب ارتفاع إنزيمات الكبد

علاج ارتفاع إنزيمات الكبد واحد من أكثر العلاجات الهامة التي يجب على كل إنسان الاطلاع عليها للرجوع إليها مرة أخرى في حالة تعرض الكبد لأي مشكلة أو أزمة، ويعتمد العلاج عادة على معرفة السبب الكامن فيه، ومن ثم معالجته.

فعلى سبيل المثال من الممكن أن يكون تناول الكحوليات هو السبب الكامن وراء ارتفاع إنزيمات الكبد، والعلاج في تلك الحالة يكون من خلال الابتعاد عن تناوله، وفي حالة كان ارتفاع انزيمات الكبد ناجم عن تناول دواء معين، فيجب التوقف عن تناول هذا الدواء قدر المستطاع.

أسباب ارتفاع إنزيمات الكبد

ويوجد الكثير من الأسباب التي من الممكن أن تكون هي التي تؤدي إلى حدوث ارتفاع نسبة إنزيمات الكبد عن الحد الطبيعي والمعروف لدى الإنسان، ومن أبرز تلك الأسباب:

حدوث تراكم للدهون على الكبد

ويعد تراكن وتجمع الكبد، هو السبب الرئيسي في حدوث ارتفاع مستوى إنزيمات الكبد، ويجدر بنا الإشارة إلى أن المسبب الرئيسي في ذلك في الولايات المتحدة الأمريكية هو تناول المواطنين الكحوليات، فضلا عن تجمعها بسبب مرض السكر أو المعاناة من زيادة في الوزن والسمنة المفرطة.

التهاب الكبد الوبائي المزمن

ويعتبر التهاب الكبد الوبائي المزمن أيضا واحد من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع إنزيمات الكبد، ومن الممكن أن يكون الارتفاع بسيط أو متوسط أو شديد، أو مزمن، فيجب استشارة طبيب جيدا لمعرفة سبب المرض وعلاجه جيدا.

تناول الكحوليات

ومن الممكن أن يكون السبب في حدوث ارتفاع إنزيمات الكبد تعاطي المريض للكحوليات التي لها الكثير من الضرر على جسم الإنسان، وتجعل الإنسان عرضة للكثير من الأمراض، خاصة في الجهاز التنفسي والكبد، ومن الممكن أن يؤدي شرب الكحوليات إلى الفشل الكلوي.

تناول بعض الأدوية

  • ويوجد الكثير من الأدوية التي من الممكن أن تكون سبب واضح في حدوث ارتفاع في مستويات إنزيمات الكبد، ومن أبرز تلك الأدوية: بعض الأدوية المسكنة للألام مثل الأسبرين والبارستيميول وغيرها.
  • الأدوية المضادة للاختلاج مثل حمض الفاليروليك وكاربامازيبين وغيرها من الأدوية المضادة للاختلاج.
  • بعض المضادات الحيوية: والتي من الممكن أن تكون خطرة على الإنسان مثل تيتراسايكلن، وآزونايزيد، ونيتروفورانتوين، وفلوكونازول.
  • بعض الأدوية التي تستخدم في خفض نسبة الكوليسترول مثل لوفاستاتين، وبرافستاتين، وغيرها من الأدوية.
  • بعض الأدوية التي تستخدم في علاج أمراض القلب: مقل دواء أميودارون، وكينيدين، وديرالازين.

ومن الممكن أن تكون لتلك الأدوية الكثير من الآثار الجانبية على الإنسان والتي لا يستطيع تحملها، فعلى الرغم من أن تلك الأدوية قد تؤدي إلى حدوث ارتفاع في مستويات إنزيمات الكبد، ألا أنها من الممكن أن يكون لكل نوع أو صنف منها الكثير من المشاكل والمضاعفات والآثار الجانبية الأخرى، لذا ننبه إلى ضرورة استشارة ومراجعة طبيب قبل تناول أي أدوية، ليستطيع إعطاء المريض أقل دواء به آثار جانبية حتى لا يحدث أي مشاكل أو مضاعفات للمصاب.